• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

صام عن مغازلة الشباك منذ هدفه أمام «العميد» أكتوبر2013

«عموري» يعود إلى هواية التهديف بعد 492 يوماً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 مارس 2015

صلاح سليمان (العين)

حرمت الإصابة عمر عبدالرحمن صانع ألعاب العين، من المشاركة مع «الزعيم» في أكثر مبارياته هذا الموسم، ليفتقد جهوده في 14 جولة حتى الآن، بعد أن شارك فقط في خمسة لقاءات جاءت أمام الشباب والفجيرة المؤجلتين من الدور الأول، بجانب مواجهات فرق عجمان والوصل، وأخيراً الجزيرة.

ويتميز «عموري» بأدائه الرائع والتمتع، سواء شارك مع العين أو مع المنتخب الوطني، ما جعل منه محط أنظار العديد من الأندية على المستويين المحلي والخارجي، حيث أبدى عدد من الأندية الأوروبية رغبته في الحصول على خدماته، بعد أن تابعت ما قدمه مؤخراً من المنتخب الوطني في البطولة الخليجية بالعاصمة السعودية الرياض، وفي البطولة الآسيوية بأستراليا، إلا أنه كان يردد دائماً أن وقت الاحتراف الخارجي لم يأتِ بعد، ولكنه يرغب ويفكر في هذه الخطوة لاحقاً، وحرصت إدارة شركة نادي العين لكرة القدم مؤخراً على تجديد عقده لمدة أربعة مواسم بقيمة اعتبرت الأكبر على مستوى المنطقة.

وتنحصر مهمة النجم عمر عبدالرحمن سواء مع «الزعيم» أو «الأبيض» في تهيئة الفرص لزملائه المهاجمين بتمريراته المتقنة والخطيرة والتي كثيراً ما استغلها زملاؤه في التسجيل سواء الغاني أسامواه جيان قائد هجوم العين أو ثنائي المنتخب الوطني علي مبخوت وأحمد خليل. ونظراً لتميزه في هذا الجانب، فإن كثيراً من مدربي الفرق والمنتخبات المنافسة، يلجأون إلى أسلوب الرقابة اللصيقة لإيقاف خطورته وقطع التواصل بينه وبين المهاجمين، ولكن قلما ينجح هؤلاء في مسعاهم.

ونظراً لخطورته واحتفاظه بالكرة وإجادته لأسلوب المراوغة والتخلص من منافسيه، فإنه كثيراً ما يتعرض للخشونة الأمر الذي سبب له العديد من الإصابات تطلب بعضها سفره إلى الخارج للخضوع للكشف الطبي والعمليات الجراحية.

وبعد أن غاب النجم العيناوي «عموري» عن التسجيل مدة 492 يوماً بالتمام والكمال، حيث كان آخر هدف سجله في مرمى النصر في 31 أكتوبر 2013، في المباراة التي شهدها استاد طحنون بن محمد بالقطارة، عاد وسجل أول أهدافه مجدداً في مرمى الجزيرة في لقاء الإياب الذي احتضنه استاد هزاع بن زايد يوم الأحد الماضي ضمن مباريات الجولة الـ19 من دوري الخليج العربي، وحسمه العين بهدفين مقابل هدف، ما جعله يتصدر قائمة الترتيب ويبتعد عن منافسه الجزراوي بست نقاط. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا