• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

رغم انخفاض أسعاره إلى ما دون الـ 30 دولاراً

«أوبك» تتوقع عودة «التوازن» إلى أسواق النفط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 يناير 2016

فيينا (أ ف ب)

ذكرت منظمة الدول المنتجة للنفط (أوبك) أمس، أنها تتوقع بدء «عملية عودة التوازن» إلى أسعار النفط العام الحالي، بعد أن أدى الانخفاض الحاد في أسعار الخام إلى تراجع إنتاج الدول غير الأعضاء في المنظمة، وبينها الولايات المتحدة بشكل كبير بعد سبع سنوات من النمو «الهائل».

وفي حال صحت تلك التوقعات، فإنها ستشكل نوعاً من الانتصار لاستراتيجية أوبك بالاستمرار في إنتاج النفط بالمعدلات الحالية، رغم انخفاض أسعاره إلى ما دون 30 دولاراً للبرميل (مقارنة مع 100 دولار في 2014) لحماية حصتها في السوق.

وأفاد تقرير المنظمة لشهر يناير 2016 أن «التحليلات تشير إلى أن العام 2016 سيكون عام تحرك الإمدادات». وأضاف التقرير أنه «بعد سبع سنوات متتالية من النمو الهائل للإمدادات من الدول غير الأعضاء في أوبك، فان العام 2016 سيشهد انخفاضاً في إنتاجها لأن تراجع الأسعار سيبدأ في التأثير بشكل كبير».

ورفعت المنظمة توقعاتها بانخفاض إنتاج الدول غير الأعضاء فيها من 270 ألف برميل يوميا إلى 660 ألف برميل يوميا، بحيث سيصل إنتاجها إلى 56,21 مليون برميل يوميا. وقال التقرير إن «الإنتاج الهامشي للدول غير الأعضاء في المنظمة خلال الأشهر الستة المقبلة سيعتمد على استمرار انخفاض أسعار النفط، حيث إنها لن تتمكن من احتمال ظروف الأسعار في ذلك الوقت».

ورفعت أوبك توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط هذا العام بنسبة قليلة إلى 1,26 مليون برميل يوميا ليصل إلى 94,17 مليون برميل يوميا. وبالنسبة لشهر ديسمبر، قالت أوبك إن الإمدادات العالمية للنفط انخفضت 0,34 برميل ليصل إلى معدل 95,20 مليون برميل يوميا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا