• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الخبرات تمنح التفاؤل للفريق

السويد ترفض «الواقعية» للعبور من مجموعة «النار»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يونيو 2016

نيقوسيا (أ ف ب)

تخوض السويد نهائيات كأس أوروبا 2016 في فرنسا، وهي تعول تماماً على نجمها الأوحد زلاتان ابراهيموفيتش الذي سيلعب في «حديقته» للمرة الأخيرة بعدما قرر ترك باريس سان جيرمان في نهاية الموسم المنصرم بحثاً عن تحد جديد. وتلعب السويد في النهائيات القارية مع إيطاليا وبلجيكا وإيرلندا ضمن المجموعة الخامسة.

ويدرك الجميع أن الاعتماد التام على لاعب واحد ليس كافياً لتحقيق النتائج المرجوة، ولذلك سيسعى المدرب ايريك هامرن لتأمين المساندة اللازمة للقائد إبراهيموفيتش الذي تألق في التصفيات بتسجيله 11 من أهداف بلاده الـ19، منها ثلاثة في الملحق الفاصل ضد الدنمارك.

وقد حدد هامرن الذي يخوض مغامرته الأخيرة مع المنتخب الوطني، خياراته الهجومية بتأكيده أن مهاجم باناثينايكوس اليوناني ماركوس بورج سيلعب إلى جانب «إبرا» على حساب مهاجم سلتا فيجو الإسباني جون جويديتي.

وقال هامرن: «أعتقد أن الأمور جيدة بوجود هذين الاثنين حتى وإنْ كان ماركوس بورج يتمتع بأفضلية بسيطة في الوقت الحالي. كان ماركوس جيداً في نهاية موسمه في اليونان وسجل الأهداف».

ويأتي تفضيل بورج على جويديتي في التشكيلة الأساسية رغم أن الأخير كان أفضل لاعبي السويد في المباراة الودية ضد سلوفينيا (صفر-صفر)، لكنه لم يجد طريقه إلى الشباك. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا