• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تكليف أئمة مساجد بأبوظبي مهام المأذون الشرعي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يونيو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

اعتمدت دائرة القضاء في أبوظبي 14 إمام مسجد للعمل كمأذونين معتمدين لديها، وذلك كدفعة أولى من خريجي برنامج إعداد الأئمة المأذونين الذي بدأته دائرة القضاء بالتعاون مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في الإمارة، وبما يحقق استراتيجية الدائرة في تسهيل إيصال خدماتها للمتعاملين وتقديم خدمات نوعية، حيث تحقق المبادرة المزج بين الإجراءات التوثيقية أصولا لعقود الزواج مع الموروث المحلي للإجراءات الدينية التي كانت تتسم فيها عقود الزواج قديما.

وأكد المستشار يوسف سعيد العبري وكيل دائرة القضاء بأبوظبي خلال استقبال للأئمة المأذونين الذين خضعوا لدورة تدريبية نظمنها إدارة الكاتب العدل والتوثيق بالدائرة أن هذه الخطوة تأتي في إطار تنفيذ توجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة في تسهيل الإجراءات العدلية والقانونية للمتعاملين مع الدائرة. وأوضح أنه تم اختيار نخبة من الأئمة من خلال هيئة الشؤون الإسلامية مع مراعاة توزعهم في مختلف مناطق الإمارة ، حيث يعمل 7 منهم في المنطقة الشرقية و5 بمدينة أبوظبي واثنان في المنطقة الغربية وتم إخضاعهم لدورة تدريبية تأهيلية حول الأحكام القانونية المنظمة لعقود الزواج ومهام المأذونين الشرعيين وإجراءات عملهم، مشيرا إلى أن هذه الخطوة سيتبعها خطوات لتدريب وتأهيل المزيد من الأئمة للقيام بالمهمة .

وأضاف العبري أن عقد الزواج يعتبر من أحد مهام أئمة المساجد قديما وهو يضيف طابعا دينيا واجتماعيا مستحبا لإجراءات الزواج.

من جهته، أوضح الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف أن هذه المبادرة تعد إحياء لمراسم عقد الزواج الدينية التي كانت متبعة حتى وقت قريب في دولة الإمارات والمنطقة من خلال تكليف أئمة المساجد بهذا الدور الذي يعتبر من الأدوار التي كانت منوطة بهم في السابق، مشيرا إلى أن من مهام المأذون الشرعي الذي سيتم إحياؤها من خلال هذه الخطوة إلقاء خطبة وجيزة وهادفة عند إبرام عقد الزواج و وسط الحضور من أسرتي الزوجين لتذكرهم بسنن الزواج وتحثهم عليه وتعظهم عن أهمية العلاقات الزوجية وحقوق الزوجين والترابط الاجتماعي، وتعد هذه الخِطبَة توكيدا وإشهارا لتوثيق الزواج بين الناس وفق مقاصد الشرع الحنيف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض