• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

في محاضرة استضافها مجلس محمد بن أحمد البلوشي بالعين

دعوات للعفو والتسامح والبر وصلة الأرحام في رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يونيو 2016

محسن البوشي (العين)

دعا الواعظ خليفة مبارك الظاهري من الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، جمهور المسلمين من المواطنين والمقيمين، إلى ضرورة الحرص والعمل على استغلال أيام شهر رمضان الفضيل في التقرب إلى الله سبحانه وتعالى، من خلال إزكاء روح العفو والتسامح، وكثرة الاستغفار والاستدراك، والبر بالوالدين، وصلة الأرحام.

جاء ذلك خلال محاضرة بعنوان «كيف نستقبل رمضان»، استضافها مجلس محمد بن أحمد المحمود البلوشي بالتعاون مع ديوان ولي عهد أبوظبي ، وذلك بمنطقة الطوية في العين عصر أمس الأول، بمناسبة قدوم الشهر الفضيل .

وأكد صاحب المجلس في كلمة ألقاها في البداية، أهمية مثل هذه الندوات واللقاءات في تفعيل التواصل بين أفراد المجتمع، ورفع مستوى الوعي لديهم بمختلف القضايا التي تمس حياتهم، وغيرها من التحديات التي تواجه المجتمع، معرباً عن خالص شكره وتقديره لديوان ولي عهد أبوظبي على هذه المبادرات الكريمة التي تسعى لترسيخ ركائز الأمن والاستقرار الذي تتمتع به دولة الإمارات في ظل قيادتها الرشيدة.

وعدد الواعظ الظاهري في محاضرته فضائل شهر رمضان الكريم الذي فضله المولى سبحانه وتعالى، وجعله شهراً للرحمة والمغفرة والعتق من النار، تفتح فيه أبواب السماء، ويستجاب الدعاء، ويتحين فيه المسلمون الفرصة للتجديد وتصحيح المسار والاستدراك، والتسابق للاجتهاد وفعل الخير.

ودعا إلى الإكثار من الدعاء في شهر رمضان بإخلاص، وكثرة الاستغفار، وصنع المعروف، والإكثار من الصدقات، والتيسير على المعسرين، والإحسان إلى الجار، أياً كانت ديانته ومعتقداته.

كما دعا الظاهري الحضور إلى ضرورة أن يكونوا أحرص خلال شهر رمضان على الوفاء بحقوق الزوجات والأبناء، ومجالستهم لاستثمار أيام رمضان المباركة باعتبارها تمثل مدرسة لتهذيب النفوس والأخلاق وصلة الأرحام. ونبه الواعظ الظاهري في محاضرته إلى ضرورة الاستعداد جيداً من الآن، ونحن نستقبل شهر رمضان لتحقيق الاستثمار الأمثل لليلة القدر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض