• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

قادة عماليون: بريطانيا أقوى داخل الاتحاد الأوروبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يونيو 2016

لندن (أ ف ب)

دعا ستة من القادة السابقين لحزب العمال البريطاني المعارض، أمس، أنصارهم إلى التصويت لبقاء المملكة المتحدة داخل الاتحاد الأوروبي في استفتاء 23 يونيو، مؤكدين أن حزبهم هو «الوحيد القادر على إنقاذ المملكة المتحدة من الخروج من الاتحاد الأوروبي».

وفي رسالة مفتوحة تحت شعار «بريطانيا أقوى داخل الاتحاد الأوروبي»، حذر نيل كينوك ومارجريت بيكيت وتوني بلير وجوردن براون وهاريت هارمن وايد ميليباند، الناخبين العماليين من التخلف عن التصويت في استفتاء 23 يونيو.

وقالوا «إذا بقي (أنصار) حزب العمال في منازلهم، ستخرج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي»، مضيفين أن هذا الخروج سيؤدي إلى «خسارة عميقة ومستدامة، سيشعر بها البلد بأسره، سواء من خلال فقدان وظائف أو ضياع الأجيال».

واعتبر هؤلاء القادة السابقون أن خروج بريطانيا من الاتحاد ســيشكل «تهديداً مزدوجاً»: عودة الركود إلى البلاد، وانعطافة يمينية للحكومة مع تولي أشد المحافظين تطرفاً الحكم.

وقدم هؤلاء بذلك دعمهم لرئيس حزب العمال الحالي جيريمي كوربين، داعين «كل شخص يرغب في مستقبل تقدمي للمملكة المتحدة» إلى التصويت يوم 23 يونيو لبقاء بريطانيا ضمن الاتحاد.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا