• الأحد 28 ذي القعدة 1438هـ - 20 أغسطس 2017م

في ‬ختام ‬بطولة ‬كأس ‬ملك ‬تايلاند

«الأبيض» يواجه ‬سوريا ‬على المركز الثالث ‬الليلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يونيو 2016

بانكوك (الاتحاد)

يختتم‎ ‬منتخبنا ‬الوطني ‬الأول ‬لكرة ‬القدم ‬مساء ‬اليوم ‬مشاركته ‬في ‬البطولة ‬الدولية ‬الودية ‬على «‬كأس ‬ملك ‬تايلاند»، عندما يواجه ‬منتخب ‬سوريا ‬في ‬تمام ‬الخامسة ‬عصراً ‬بتوقيت ‬تايلاند (الثانية ‬ظهراً ‬بتوقيت ‬الإمارات) ‬في ‬مباراة ‬تحديد ‬المركزين ‬الثالث ‬والرابع ‬للنسخة ‬الـ ‬44 ‬من ‬البطولة ‬التي ‬تقام ‬من ‬الثالث ‬حتى ‬الخامس ‬من ‬شهر ‬يونيو ‬الجاري ‬بمشاركة ‬منتخبات ‬الإمارات ‬وتايلاند (‬البلد ‬المستضيف ) ‬والأردن ‬وسوريا ‬ضمن ‬تحضيرات ‬الأبيض ‬لخوض ‬غمار ‬التصفيات ‬المؤهلة ‬إلى ‬نهائيات ‬كأس ‬العالم ‬روسيا ‬2018 ‬والتي ‬ستنطلق ‬اعتباراً ‬من ‬الأول ‬من ‬سبتمبر ‬المقبل.

ويسعى‎ ‬«الأبيض»، الذي ‬خسر ‬لقاء ‬الافتتاح ‬أمام ‬الأردن ‬بثلاثة ‬أهداف ‬مقابل ‬هدف ‬إلى ‬تغيير ‬الصورة ‬التي ‬ظهر ‬بها ‬خلال هذه ال‬مواجهة ‬ ‬وتحقيق ‬نتيجة ‬إيجابية ‬تضمن ‬له ‬الحصول ‬على ‬المركز ‬الثالث، ‬بعدما ‬تبخرت ‬أحلامه ‬بالمنافسة ‬على ‬كأس ‬البطولة ‬الذي ‬انحصر ‬ما ‬بين ‬المنتخب ‬الأردني ‬والتايلندي ‬الذي ‬استطاع ‬تجاوز ‬منتخب ‬سوريا ‬بضربات ‬الجزاء ‬الترجيحية ‬بعد ‬نهاية ‬المباراة ‬بوقتها ‬الأصلي ‬بالتعادل ‬الإيجابي ‬بهدفين ‬لهدفين.

وبالعودة‎ ‬إلى ‬مواجهة ‬الأردن ‬خاض ‬الأبيض ‬المباراة ‬بتشكيلة ‬شابة ‬ضمت ‬أحمد ‬شامبيه ‬في ‬حراسة ‬المرمى ‬وللدفاع ‬حمدان ‬الكمالي ‬وسالم ‬سلطان ‬ومانع ‬محمد ‬وسعيد ‬المنهالي ‬وفي ‬الوسط ‬خالد ‬جلال ‬وحسن ‬إبراهيم ‬ومحمد ‬العكبري ‬وسلطان ‬الشامسي ‬وفي ‬المقدمة ‬الثنائي ‬أحمد ‬علي ‬وسالم ‬صالح ‬. وكان‎ ‬المدير ‬الفني ‬لمنتخبنا ‬المهندس ‬مهدي ‬علي ‬قد ‬أجرى ‬ثلاثة ‬تبديلات ‬خلال ‬المباراة‬، ‬حيث ‬أشرك ‬خالد ‬باوزير ‬وخلفان ‬مبارك ‬وسلطان ‬الغافري ‬بدلاً ‬من ‬سلطان ‬الشامسي ‬وأحمد ‬علي ‬وحسن ‬إبراهيم ‬، ‬فيما ‬ضمت ‬تشكيلة ‬النشامى ‬معتز ‬ياسين، ‬مهند ‬السليمان، ‬عمر ‬مناصرة، ‬طارق ‬خطاب، ‬إحسان ‬حداد، ‬يوسف ‬الرواشدة، ‬فادي ‬صالح، ‬أحمد ‬صالح، ‬يس ‬بخيت، ‬بهاء ‬سليمان، ‬حمزة ‬الدردور‬. وتقدم‎ ‬المنتخب ‬الأردني ‬‬في ‬الدقيقة ‬الثامنة ‬من ‬زمن ‬شوط ‬المباراة ‬الأول ‬عن ‬طريق ‬ضربة ‬جزاء ‬احتسبها ‬حكم ‬المباراة ‬بعد ‬أن ‬لامست ‬الكرة ‬يد ‬مدافع ‬منتخبنا ‬حمدان ‬الكمالي، ‬نفذها ‬بهاء ‬صالح ‬بنجاح، ‬وأدرك ‬منتخبنا ‬التعادل ‬قبل ‬نهاية ‬الشوط ‬الأول ‬بدقيقة ‬واحدة ‬عن ‬طريق ‬لاعب ‬الوسط ‬سلطان ‬الشامسي ‬من ‬تسديدة ‬قوية ‬من ‬خارج ‬منطقة ‬الجزاء ‬عجز ‬عن ‬إبعادها ‬الحارس.

وفي‎ ‬الشوط ‬الثاني ‬وعلى ‬الرغم ‬من ‬البداية ‬الجيدة ‬لمنتخبنا، ‬استطاع ‬المنتخب ‬الأردني ‬تسجيل ‬الهدف ‬الثاني ‬في ‬الدقيقة ‬51 ‬عن ‬طريق ‬حمزة ‬الدردور ‬الذي ‬استغل ‬التمريرة ‬الخاطئة ‬من ‬الظهير ‬الأيمن ‬لمنتخبنا ‬مانع ‬محمد ‬ليضع ‬الكرة ‬سهلة ‬في الشباك ‬قبل ‬أن ‬يضيف ‬زميله ‬مهند ‬خير ‬الله ‬الهدف ‬الثالث ‬من ‬ضربة ‬رأسية ‬في ‬الدقيقة ‬68. وعلى‎ ‬الرغم ‬من ‬الخسارة، ‬إلا ‬أن ‬الأبيض ‬خرج ‬بمجموعة ‬من ‬الفوائد ‬لعل ‬أهمها ‬مشاركة ‬مجموعة ‬من ‬العناصر ‬الشابة ‬التي ‬تلعب ‬للمرة ‬الأولى ‬مع ‬المنتخب ‬الأول، إضافة ‬إلى ‬تعرف ‬الجهاز ‬الفني ‬على ‬مستوى ‬بقية ‬العناصر ‬التي ‬غابت ‬عن ‬المنتخب ‬فترة ‬ليست ‬قصيرة، ‬وهو ‬الهدف ‬الذي ‬سعى ‬إليه ‬الجهاز ‬الفني ‬من ‬المشاركة ‬في ‬هذه ‬البطولة ‬المعتمدة ‬لدى ‬الاتحاد ‬الدولي ‬«الفيفا».

من‎ ‬جهته ‬قال ‬المدير ‬الفني ‬لمنتخبنا ‬الوطني ‬المهندس ‬مهدي ‬علي ‬خلال ‬المؤتمر ‬الصحفي ‬الذي ‬عقد ‬بعد ‬نهاية ‬المباراة‬: «‬نبارك ‬للمنتخب ‬الأردني ‬الفوز ‬والتأهل ‬إلى ‬المباراة ‬النهائية‬، و‬بالنسبة ‬لنا ‬هدفنا ‬واضح ‬منذ ‬البداية ‬وهو ‬خوض ‬هذه ‬البطولة ‬بالصف ‬الثاني ‬لاكتشاف ‬عناصر ‬جديدة ‬وشابة ‬تكون ‬داعما ‬وسندا ‬للمنتخب ‬خلال ‬المرحلة ‬المقبلة ‬التي ‬تعتبر ‬في ‬غاية ‬الأهمية ‬بالنسبة ‬للمنتخبات ‬المتأهلة ‬إلى ‬الدور ‬الحاسم ‬من ‬التصفيات ‬المؤهلة ‬إلى ‬نهائيات ‬كأس ‬العالم ‬خاصة ‬وأنها ‬ستكون ‬طويلة ‬وشاقة»‬. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا