• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تؤسس 10 متاجر خلال السنوات الثلاث المقبلة

«اللولو» تستثمر 500 مليون دولار في إندونيسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يونيو 2016

جاكرتا (الاتحاد)

وضعت مجموعة اللولو الإماراتية أولى خطواتها في الشرق الأقصى من خلال افتتاح «الهايبر ماركت» الأول في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، فيما أعلنت المجموعة خططها لاستثمار مبلغ 500 مليون دولار كجزء من توسعها في إندونيسيا، حيث تعتزم إنشاء 10 محال «هايبرماركت» في السنوات الثلاث المقبلة.

وبحسب بيان صادر أمس: «تم افتتاح (الهايبرماركت) الأول في إندونيسيا رسمياً من قبل جوكو ويدودو، رئيس إندونيسيا، بحضور توماس تريكاسيح لومبونج، وزير التجارة الأندونيسي، أحمد عبد الله المصلي، سفير الدولة لدى إندونيسيا، حسين باجيس، السفير الأندونيسي لدولة الإمارات العربية المتحدة ووزراء آخرين، والمسؤولين الحكوميين، وأعضاء من مجتمع الأعمال في جاكرتا».

وقال البيان: «من المتوقع أن يكون (الهايبر ماركت) فريداً من نوعه في المنطقة حيث سيجذب شريحة كبيرة من السكان في العاصمة جاكرتا ويقع (الهايبرماركت) الجديد في منطقة كاكونج في شرق جاكرتا على مساحته أكثر من 200 ألف قدم مربعة، حيث تم تصميمه ليوفر راحة المتسوقين ويكون وجهة التسوق الوحيدة لتلبية جميع حاجيات سكان المدينة».

وقال يوسف علي أم. أي، رئيس مجموعة اللولو، معلقاً عن افتتاح أول «لولو هايبرماركت» في البلد: «باستثمار أولي بقيمة 300 مليون دولار في المرحلة الأولى، نخطط لافتتاح 10 متاجر بحلول نهاية عام 2017، ومنشأة الخدمات اللوجستية المركزية والتخزين في جاكرتا، ومن المرجح أن توفر هذه المشاريع أكثر من 5 آلاف فرصة عمل للإندونيسيين، كما نخطط أيضا لإنشاء الزراعة التعاقدية لضمان إمدادات مستمرة من المنتجات عالية الجودة ودعم قطاع الزراعة الإندونيسي».

وقد زار الرئيس الإندونسي جوكو ويدودو، خلال زيارته الرسمية، إلى دولة الإمارات العربية المتحدة في العام الماضي، «اللولو هايبر ماركت» في أبوظبي، وعبّر عن رغبته في أن يكون هناك «لولو هايبرماركت» في إندونيسيا، حيث أعجب بالمستويات العالية للعمليات، وجودة المنتجات والخدمات وأيضا بالمجموعة المتنوعة من المنتجات المتاحة في «اللولو».

وتدير مجموعة اللولو حالياً 125 متجراً في أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي ومصر والهند، كما تشغل أكثر من 38 ألف شخص من جنسيات مختلفة، وتعتبر أيضاً واحدة من أكبر سلسلة لمتاجر التجزئة في الشرق الأوسط.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا