• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«البرتقالي» يعلن الطوارئ لعودة الدوري

عبدالوهاب: استفدنا من معسكر الدوحة قبل مواجهة «الكوماندوز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 18 مارس 2014

رضا سليم (عجمان)- أعلن فريق عجمان الأول لكرة القدم حالة الطوارئ استعداداً لعودة دوري الخليج العربي، بمواجهة الشعب في المباراة التي ستقام يوم الجمعة المقبل باستاد راشد بن سعيد، في الجولة الـ 20، حيث خاض الفريق تدريباً قوياً بالملعب الرئيسي مساء أمس الأول بعد عودته من الدوحة وحصول اللاعبين على راحة لمدة 24 ساعة، ثم التدريب الخفيف في اليوم الثاني، وقد اكتملت صفوف الفريق بحضور جميع اللاعبين بما فيهم الإيفواري بوريس كابي، مهاجم الفريق، الذي سيغيب عن صفوف البرتقالي أمام الكوماندوز لحصوله على البطاقة الصفراء الثالثة في المباراة الأخيرة للفريق بالدوري أمام الشباب وكان الغائب الوحيد عن التدريبات محمد عبدالباسط لإصابته بكدمة خفيفة وسيعود للفريق بعد راحة لمدة يوم. وركز عبدالوهاب عبدالقادر، مدرب الفريق على الجمل التكتيكية في الملعب وتجربة جميع اللاعبين مع توفر البديل الجاهز من أجل وضع التشكيلة المناسبة للفريق.

وأبدى العراقي عبدالوهاب عبدالقادر، مدرب الفريق، سعادته بمعسكر الدوحة، وقال: «حققنا المطلوب من المعسكر وكان الهدف هو تجمع اللاعبين والتدريب على فترتين ورفع معدلات اللياقة الفنية والبدنية للاعبين، بجانب أن المباراة الودية التي لعبها الفريق أمام الأهلي القطري وكانت مفيدة خاصة أن الفريق القطري ضمن أندية الوسط في الدوري هناك، والأهم أننا دفعنا بجميع اللاعبين في المباراة على مدار الشوطين، ورغم التعادل إلا أن النتيجة لم تكن تهمنا بقدر الاستفادة لجميع اللاعبين».

وأضاف: «الجهاز الفني وضع برنامج الإعداد خلال فترة التوقف ولعبنا مباراة ودية أمام لوكوموتيف الأوزبكي وكانت مفيدة للغاية ثم مباراة أخرى، وقد حاولنا اللعب مباراة قبل السفر إلى المعسكر، إلا أن الجهاز الفني كان يهمه الحفاظ على لياقة اللاعبين الفنية والبدنية وعدم الابتعاد خلال هذه الفترة الطويلة عن المباريات، خاصة أن هناك أندية في الدوري شاركت في بطولات، سواء داخلية أو خارجية وكان علينا أن نسير في نفس الاتجاه.

ووجه عبدالقادر الشكر إلى اللاعبين على التزامهم في التدريبات طوال فترة المعسكر، خاصة أن التدريب كان على فترتين، كما قدموا مباراة جيدة أمام الفريق القطري، ونأمل أن يكون الجميع في جاهزية تامة قبل مواجهة الشعب، لأننا سنواجه فريقاً قوياً يضم عناصر متميزة. من جانبه، أكد الدكتور طارق محمد، طبيب الفريق، أن الإصابات تراجعت عن الفريق، وجميع اللاعبين انضموا إلى تدريبات الفريق ويتبقى 3 لاعبين، أصحاب الإصابات الطويلة، منهم جابر جاسم، حارس الفريق، الذي تعرض للإصابة بالرباط الصليبي، وهناك اتجاهان، إما سفره إلى إيطاليا وإما إلى مستشفى اسبيتار بالدوحة، وقد خاطبنا المستشفى في إيطاليا والدوحة وننتظر الرد والأسرع سيتم التواصل معه وتحديد موعد إجراء الجراحة، بينما تم إجراء جراحة تثبيت عظام الأنف بعد تعرضه لكسور في الأنف ويحتاج إلى أسبوعين للعودة مجدداً للملاعب والتدريب مع الفريق.

وأضاف: «جميع اللاعبين الذين تعرضوا للإصابة في المباريات السابقة قبل التوقف عادوا للتدريبات متمنياً أن تختفي الإصابات التي طاردت الفريق من بداية الموسم حتى آخر مباراة، وتبقى الإصابة الطويلة للاعب علي خميس، الذي أجرى جراحة أخرى، ولا زال تحت العلاج وننتظر عودته بداية الموسم المقبل ليكون قد غاب ما يقرب من موسم ونصف الموسم، ونحن حالياً نتابع الجراحة التي أجراها للمرة الثانية، ونتمنى عودته للملاعب سريعاً».

على جانب آخر، تسببت الرياح الشديدة ليلاً في سقوط مظلة إحدى مقاعد البدلاء في الملعب الرئيسي وأسرعت إدارة النادي في عمل الترتيبات اللازمة لتثبيت المظلة من جديد، خاصة أن الملعب سوف يستقبل مواجهة الفريق أمام الشعب يوم الجمعة المقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا