• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تستأنف زياراتها الميدانية بـ «حتا والعربي»

«شؤون الأندية» توصي بزيادة دورات الرخصة C للمدربين المواطنين لدعم «الهواة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 18 مارس 2014

معتز الشامي (دبي) - تستأنف لجنة شؤون الأندية باتحاد الكرة برئاسة غانم أحمد غانم عضو مجلس الإدارة، جولة الزيارات الميدانية على أندية دوري الدرجة الأولى، وتقوم مساء اليوم بزيارة لنادي حتا، بوفد يضم رئيس اللجنة ونائبه سعيد الطنيجي عضو مجلس إدارة الاتحاد ونائب رئيس لجنة المسابقات، وبلحسن مالوش مدير إدارة التطوير الفني المسؤولة عن متابعة برامج تأهيل وتطوير قطاعات المراحل السنية ورفع كفاءة مدربيها، وخالد مطر مدير لجنة التسويق بالاتحاد، وعبدالله الكنزي مقرر اللجنة، على أن تعقبها اللجنة بزيارة أخرى غداً إلى النادي العربي.

وتهدف اللجنة من الزيارات الميدانية، التي ستقوم بها إلى أندية بالدرجة الأولى كافة خلال الأسابيع القليلة المقبلة، الوقوف على أبرز مشكلات تلك الأندية من جانب، بالإضافة لسماع آرائهم ومقترحاتهم في حوار مباشر وفعال تنقل نتائجه أولاً بأول لمجلس إدارة الاتحاد أملاً في إصدار قرارات من شأنها رفع المعاناة عن كاهل تلك الأندية من جانب، بالإضافة للإيفاء بالوعود التي كان المجلس قد أطلقها قبل انتخابه بشأن تركيزه على دعم أندية الدرجة الأولى وتطوير قدراتها.

وأنفقت اللجنة ما يقارب من 4 ملايين درهم كانت ميزانية صندوق دعم أندية الهواة، وهو الصندوق الذي أنشأه الاتحاد بالتزامن مع تشكيل اللجنة سعيا وراء دعم الأندية الهاوية، حيث خصص الصندوق مبالغ للملابس الرياضية للمراحل السنية بالإضافة لأدوات تدريب، وتعيين 3 مدربين للمراحل بكل نادٍ يتم تحمل رواتبهم الشهرية من قبل الصندوق نفسه، بالإضافة لشراء سيارات إسعاف مجهزة بكامل عدتها لتكون ملكاً للأندية لأجل توفير الأمان والسلامة للاعبين.

وكشفت مصادر باتحاد الكرة أن ميزانية الصندوق التي يتم رصدها كل أول موسم، مرشحة للزيادة الموسم المقبل بما يحقق متطلبات المرحلة الجديدة، وذلك بعدما تم إنفاق 4 ملايين في الموسم الأول للتجربة، فيما أشارت المصادر أن توصية صدرت من لجنة شئون الأندية للجنة الفنية بضرورة تكثيف دورات «الرخصة C» لتأهيل مزيد من المدربين للعمل في المراحل السنية بأندية الدرجة الأولى، لاسيما وأن العدد المستهدف تعيينه هو 48 مدرباً لجميع الأندية بالدرجة الأولى بينما تم تعيين30 مدرباً فقط، ويعود الفارق لعدم توافر مدربين حاصلين على الرخصة C لاستكمال التعيينات.

من جانبه، أكد غانم أحمد غانم رئيس اللجنة أن الزيارات الميدانية التي يتم القيام بها حالياً إنما هي تأتي لاستكمال المرحلة الأولى من العمل على تطوير الأندية بالدرجة الأولى، والتي كانت بتخصيص ميزانيات ودعماً عينياً للمراحل السنية وتعيين مدربين، وتوفير سيارات إسعاف.

ولفت إلى أن اللجنة مهتمة بالتواصل مع الأندية وسماع آرائها في آلية العمل، التي تمت وكيفية تعزيز التواصل والتفاعل بينها وبين مسؤوليها خاصة فيما يتعلق بالعقبات التي يمكن العمل على حلها بدعم واسع من مجلس إدارة الاتحاد، الذي يهتم بالسعي للنهوض بمستوى أندية الدرجة الأولى بشكل عام. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا