• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الأمطار في خورفكان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 18 مارس 2014

وددت أن أقول إن بيتنا للأسف كان من البيوت المتضررة في منطقة المديفي. ولم يأت أحد لاقتراح حل الانتقال لفندق أو شقق فندقية، بالإضافة إلى أننا قمنا بتنظيف بيتنا وبيوت الجيران بأنفسنا (بمشاركة شباب ونساء المنطقة) فقط.

نعم مشروع الصرف الصحي الذي تسبب بمعاناة لنا لمدة ثلاث سنوات قبل أن يتم العمل كان هو السبب الرئيسي لتجمع المياه.

أقول ذلك بينما كنت أتابع الخبر المنشور في صحيفتنا «الاتحاد»، والذي ذُكر فيه أن دائرة شؤون البلديات والزراعة في حكومة الشارقة وبلدية خورفكان وفرت مساكن بديلة لـ 60 أسرة مواطنة في خورفكان تضررت مساكنها بفعل الأمطار الغزيرة التي شهدتها المنطقة أمس الأول، وتم توزيع الأسر على فندق الأوشانيك وشقق فندقية أخرى في منطقة مربح بالفجيرة، بحسب سالم بن محمد النقبي رئيس دائرة شؤون البلديات والزراعة في حكومة الشارقة.

وقال النقبي: «تم حصر جميع الحالات المتضررة من مياه الأمطار، حيث رصدنا تضرر 60 بيتاً في منطقة المديفي وسط خورفكان، وتم حجز 35 غرفة فندقية في فندق الأوشانيك للأسر المتضررة، كما تم حجز 5 شقق فندقية في منطقة مربح لنقل السكان المتضررين، والذين لم تعد بيوتهم صالحة تماماً للسكن في الوقت الحالي، كما فضل مواطنون متضررون الانتقال بأسرهم إلى منازل ذويهم في المدينة مؤقتاً لحين إصلاح بيوتهم».

وكانت مدينة خورفكان قد تعرضت مساء الجمعة لهطول أمطار رعدية غير مسبوقة منذ 10 سنوات، وبلغت نسبة مياه الأمطار 5.2 متر، وهي الأعلى على مستوى الدولة وفق الإحصاءات الرسمية للمركز الوطني للأرصاد.

وأشار النقبي إلى الاستعانة بالقوى البشرية من عمال بلدية خورفكان، في تنظيف البيوت المتضررة من مياه الأمطار وبقايا الأشجار التي سقطت جراء الرياح الشديدة، وتكليف هؤلاء العمال بالعمل على مدار الساعة من أجل إعادة البيوت إلى سابق عهدها تمهيداً لنقل الأسر المواطنة المتضررة إليها مرة أخرى.

أحمد يعقوب الحمادي - خورفكان

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا