• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

اليورو يتراجع قبيل بيانات انخفاض التضخم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 18 مارس 2014

لندن (رويترز) - تراجع اليورو مقابل الدولار وقلص مكاسبه أمام الين، أمس، مع تخوف البعض من تعديل بالخفض في القراءة النهائية لبيانات التضخم بمنطقة اليورو لشهر فبراير الماضي، ما سيبقي البنك المركزي الأوروبي تحت ضغط للقيام بمزيد من تيسير السياسة النقدية.

وانخفض الين الذي يعتبر ملاذاً آمناً أمام الدولار مع ارتفاع الأسهم الأوروبية لتوقعات بأن الغرب سيفرض عقوبات محدودة فحسب على روسيا بعد تصويت منطقة القرم الأوكرانية لصالح الانضمام إلى موسكو.

وهبط اليورو 0,2% إلى 1,3883 دولار، لينزل عن أعلى سعر في عامين ونصف العام الذي لامسه يوم الخميس الماضي عندما اقترب من 1,3967 دولار، قبل أن يتراجع بفعل تصريحات لماريو دراجي رئيس البنك المركزي الأوروبي أبدى فيها قلقه إزاء قوة العملة الموحدة.

واستقر اليورو مقابل العملة اليابانية عند حوالي 140,98 ين لينزل عن أعلى مستوى للجلسة 141,34 ين الذي سجله في المعاملات الآسيوية. وظلت العملة الموحدة دون ذروة 143,79 ين المسجلة في السابع من مارس الحالي، وتعد الأعلى منذ الثاني من يناير الماضي.

وارتفع الدولار 0,2% إلى 101,58 ين، لكنه يظل غير بعيد عن أقل سعر في أسبوعين 101,205 ين المسجل يوم الجمعة، بينما تفصله مسافة كبيرة عن أعلى سعر في شهر ونصف الشهر 103,77 ين الذي سجله في السابع من مارس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا