• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

اتفاقية إعادة تمويل الديون ترسخ أجواء الثقة في أوساط المستثمرين

موجة انتعاش «عقارية» تدفع مؤشر سوق دبي لاستعادة مستوى 4120 نقطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 18 مارس 2014

مصطفى عبدالعظيم (دبي)- قفز المؤشر العام لسوق دبي المالي أمس بأكثر من 1,6% استعاد بها مستوى 4124 نقطة، مستفيداً من أجواء الثقة التي سادت أوساط المستثمرين أمس في أعقاب توقيع حكومة أبوظبي والمصرف المركزي اتفاقية إعادة تمويل قرضين بقيمة 20 مليار دولار(73,4 مليار درهم) مع حكومة دبي أمس الأول.

واعتبر محللون الارتفاع القوي الذي سجله سوق دبي المالي أمس انعكاساً طبيعياً للاتفاقية التي رسخت الثقة في آفاق اقتصاد دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة، لافتين إلى أن إعادة تمويل القرضين لخمس سنوات مقبلة سيدعم قدرات دبي على مواصلة إدارة ديونها بكفاءة عالية ويعزز من جاذبية الأسهم للمستثمرين الأجانب، وخاصة الصناديق والمؤسسات المالية الدولية بالتزامن مع قرب تفعيل ترقية أسواق الأسهم المحلية على مؤشر مورجان ستانلي للأسواق الناشئة.

وأكد هؤلاء أن الديون المتبقية على دبي هذا العام لن تشكل أي تحد أمام حكومة دبي في سدادها أو إعادة تمويلها من خلال امتلاكها العديد من الخيارات للتعامل مع هذه الاستحقاقات.

وشكلت الدفعة الجديدة التي تلقاها المؤشر العام لسوق دبي في أعقاب الاتفاقات، حافزاً جديداً لدعم مسيرة الانتعاش التي يشهدها السوق منذ بداية العام، والتي تخللتها فترات تصحيح قصيرة المدى، ليستعيد مساره الصعودي بارتفاعه للجلسة الثالثة على التوالي أمس وسط انتعاش ملحوظ في حركة التداول.

وتلقى المؤشر دعماً قوياً أمس من التحركات الإيجابية للأسهم القيادية، وخاصة في القطاع العقاري، بصدارة سهم أرابتك القابضة الذي ارتفع بأكثر من 6,4% ليستعد حاجز الخمسة دراهم مجدداً وصولاً إلى مستوى 5,15 درهم عند الإغلاق. وعزا محللون الارتفاع القوي للسهم أمس إلى قرار المستثمرين بالعودة للتمركز في السهم قبل الاجتماع المرتقب لاجتماع مجلس إدارة الشركة. وسجل سهم اعمار العقارية ارتفاعاً قدره 1,65%، ليصل إلى أعلى مستوياته منذ عام 2008 عند 9,25 درهم، بعد أن لامس سعر 9,30 درهم خلال الجلسة، مستفيداً بالأجواء الإيجابية التي أعقبت إعلان الشركة عن مقترح التوزيعات السخية لأرباح العام 2013، فضلاً عن خططها لطرح شركة لمراكز التسوق للاكتتاب العام، كما شهدت الجلسة كذلك ارتفاعاً ملحوظاً لسهم الاتحاد العقارية الذي استعاد بدوره مستوى الدرهمين ليغلق عند 2,01 درهم، بارتفاع قدره 2,55%، كما ارتفع سهم دريك أند سكل 3.85% ليدعم مع الأسهم السابقة ارتفاع مؤشر القطاع العقاري بنسبة بلغت 3.28%. وقفزت أحجام التداول أمس لتصل إلى 723,09 مليون سهم، مقارنة مع 646,3 سهم في الجلسة السابقة، فيما ارتفعت أحجام التداول لتصل إلى 1,8 مليار درهم مقارنة مع 1,59 مليار درهم في الجلسة السابقة، بالتزامن مع ارتفاع عدد الصفقات المنفذة أمس إلى 9688 صفقة مقارنة مع 9375 صفقة سابقة.

وفيما يتعلق بأداء المؤشرات الفرعية، ساد اللون الأخضر مؤشرات السوق أمس مع إغلاق 5 مؤشرات باللون الأخضر مقابل تراجع قطاعين فقط، واستقرار بقية القطاعات عند مستوى الإغلاق السابق دون تغيير. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا