• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

إندونيسيا توقف 8 مسؤولين في النقل والطيران

العثور على ذيل طائرة «آير آسيا» في بحر جاوا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 يناير 2015

جاكرتا (وكالات)

أعلنت السلطات الاندونيسية أمس أنها عثرت على ذيل طائرة «إيرآسيا» التي تحطمت في بحر جاوا ما قد يشكل اختراقا في اليوم الحادي عشر من عمليات البحث حيث عادة ما يحوي هذا الجزء من الطائرة الصندوقين الأسودين اللذين يسجلان إحداثيات الطيران.وقال مدير الوكالة الوطنية لعمليات البحث والانقاذ بامبانغ سوليستيو في جاكرتا «نجحنا في انتشال جزء من الطائرة التي نبحث عنها.. عثرنا على ذيل الطائرة».

وقال وزير الشؤون البحرية اندرويونو سوسيلو إن فرق البحث تفحص الآن منطقة مساحتها 200 ميل بحري حول المنطقة التي عثر فيها على ذيل الطائرة على أمل العثور على أجزاء أخرى من الطائرة.ولم يكن بإمكانه تحديد متى سيتم انتشال الذيل إلى سطح البحر وأبدى الأمل في «أن يتم العثور سريعا على الصندوقين الأسودين».

وكانت الطائرة اختفت من شاشات الرادار بعيد إقلاعها من مدينة سورابايا الاندونيسية باتجاه سنغافورة بعد أن واجهت غيوما عاتية.وقال رئيس مجلس إدارة شركة طيران آسيا إندونيسيا سونو ويدياتموكو أن الشركة ستمنح أسر الضحايا تعويضا مبدئيا بقيمة 300 مليون روبل (نحو 20 ألف يورو) عن كل ضحية.

في الأثناء تشتبه السلطات الإندونيسية في أن «إير آسيا إندونيسيا» فرع الشركة الماليزية «إيرآسيا»، جعلت الطائرة تسلك ممرا جويا بدون ترخيص.

وكان تم الأسبوع الماضي تعليق ترخيص استخدام ممر سورابايا سنغافورة حتى نهاية التحقيق. وتمت معاقبة العديد من مسؤولي النقل الجوي.

وقال الناطق باسم وزارة النقل هادي مصطفى «حتى اليوم اتخذنا إجراءات ضد ثمانية مسؤولين اثنان منهم في وزارة النقل وأربعة في إدارة الطيران الجوي واثنان من مسؤولي المطار».واضاف أن «أحد مسؤولي الوزارة أُقيل والثاني أُوقف عن العمل بينما تم وقف الآخرين عن العمل مؤقتا أو نقلهم».

وقالت هيئة الأرصاد الجوية الاندونيسية في تقرير أولي نشر على موقعها أن الطقس «كان العامل المسبب» للحادث. وقد يكون الجليد أدى الى سقوط الطائرة التي واجهت غيوما وسط درجات حرارة ما بين 80 و85 درجة تحت الصفر.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا