• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  01:57    وزير الدفاع البريطاني: السعودية لها الحق في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات    

باريس: 10 آلاف أوروبي يلتحقون بالإرهابيين بنهاية 2015

إجراءات بريطانية جديدة بعد عودة 320 «داعشي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 مارس 2015

عواصم (وكالات)

أفادت تقارير صحيفة أمس، أن الحكومة البريطانية بصدد اعتماد استراتيجية جديدة للتصدي للتطرف، تشمل منع المتطرفين من التعامل مع تلاميذ المدارس وتشديد ضوابط منح الجنسية وغيرها، وذلك مع عودة حوالى 320 من أصل 700 شخص تعتبرهم أجهزة الاستخبارات من «المتشددين الخطرين» الذين ذهبوا للقتال بصفوف «داعش» في سوريا والعراق. ويزيد الرقم الذي أوردته صحيفة «صنداي تلجراف» البريطانية أمس، عن الرقم الرسمي المعروف حيث تقدر الأجهزة المختصة أن 500 متشدد التحقوا بالقتال مع التنظيمات الإرهابية عاد منهم 250. وأضافت الصحيفة إن هذا الرقم دفع وزارة الداخلية إلى تحضير إجراءات لتعزيز مكافحة التطرف في بريطانيا.

وتستهدف الاستراتيجية الجديدة للتصدي للتطرف، تغيير قواعد الحصول على الجنسية البريطانية للتأكد من أن المترشحين يلتزمون بـ «القيم البريطانية» وأيضاً ربط منح المساعدات الاجتماعية بتعلم اللغة الإنجليزية. وتقضي الاستراتيجية المقترحة بأن على الحكومة أن تكون أكثر حزماً في التصدي للمتطرفين الذين يعادون قيم الديمقراطية. وقالت صنداي تلجراف إن الوثيقة قد تنشر نهاية الشهر الحالي قبل حل البرلمان في 30 مارس الحالي. من جهته، أعلن رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس أمس، أن حوالى «10 آلاف أوروبي» قد ينضمون إلى الجماعات المتطرفة في سوريا والعراق بنهاية 2015 أي أكثر بثلاث مرات من عددهم حالياً. وقال فالس «هناك اليوم 3 آلاف أوروبي في سوريا والعراق. وقد يصل عددهم إلى 5 آلاف قبل الصيف وعلى الأرجح 10 آلاف قبل نهاية 2015. وفي فرنسا، فإن 1400 شخص معظمهم من الشباب معنيون وهم إما في سوريا والعراق أو عادوا من هذين البلدين.

وفي شأن متصل، أفادت مصادر استرالية أمس، أن مراهقين اثنين منعا من السفر من سيدني للاشتباه في أنهما كانا مسافرين إلى منطقة الصراع بالشرق الأوسط. وقالت صحيفة «سيدني مورنينج هيرالد» إن السلطات الجمركية ووحدة مكافحة الإرهاب أوقفت الشقيقين اللذين تتراوح أعمارهما بين 16 و 17عاماً، الجمعة الماضي في مطار سيدني وتم إبلاغ الوالدين بالزيارة المخطط لها. إلى ذلك، أعلنت وزارة الداخلية المغربية أنها إن المواطن احتجز الجمعة الماضي وسبق أن أمضى 3 سنوات في السجن بموجب قانون مكافحة الإرهاب.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا