• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بعد انتخاب مجلس الإدارة الجديد

خطة لتفعيل الحضور الثقافي للمسرح في رأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 يونيو 2016

عبير زيتون (رأس الخيمة)

أعلن مجلس إدارة مسرح رأس الخيمة الوطني الجديد عن خطة مستقبلية لتفعيل دور المسرح في رأس الخيمة.

وقال الدكتور علي عبدالله فارس رئيس اللجنة الثقافية في مسرح رأس الخيمة الوطني إن إدارة المسرح باشرت بوضع توجهاتها الثقافية الجديدة على أرض الواقع، بدءاً من شهر رمضان الكريم، الذي سيشهد جلسات رمضانية حوارية، تناقش قضايا المسرح والفنون، بالتعاون مع وزارة الثقافة والشباب وتنمية المعرفة في الإمارة، ومشاركة كوادر وطنية ذات تجربة طويلة مع الخشبة، والتخطيط الإستراتيجي البعيد المدى، الذي يهدف إلى استقطاب الكفاءات تمثيلاً وتأليفاً، وتفعيل عنصر الشباب الموهوب والراغب في خوض تجربة المسرح، بعد إعادة تأهيله من خلال ورش تدريبية تقام خلال الأشهر القادمة، وذلك بعد توفير البيئة الثقافية اللازمة، وإنشاء مكتبة ثقافية في المسرح، ورفدها بكل جديد يخص ثقافة أبو الفنون، وغيره الفنون الإنسانية الأخرى، مع الحرص على المشاركة المسرحية في النشاطات المحلية والعربية.

وأشار إلى أن أولى جلسات المسرح الحوارية ستقام في الجمعة الأولى من رمضان المبارك بالمركز الثقافي في رأس الخيمة، وتستضيف نجيب عبدالله الشامسي، باعتباره من مؤسسي المسرح، وقام بنشاط ملحوظ عبر تاريخه، على أن تعقبها جلسات حوارية أخرى تستضيف قامات مسرحية وسينمائية يرغب الشباب في الحوار والتفاعل معها، عبر منصة حوارية مفتوحة.

يشار إلى أن الدكتور علي عبد الله فارس لعب دوراً ملحوظا في إغناء المشهد الفكري والثقافي في إمارة رأس الخيمة، تجلى بوضوح في دوره المبكر في التأسيس لمسرح رأس الخيمة الوطني، وفي إدارته لنشاطات مركز الدراسات والوثائق، المعني برعاية إنتاج البحوث التاريخية، والفكرية للكتاب والباحثين في الإمارات العربية.

وتأتي عودته إلى المسرح مع تشكيل مجلس إدارة جديد للمسرح، برئاسة مبارك خميس المهري، وعضوية سبعة أعضاء جدد، بعد قرار إدارة المسرح الجديدة بتفعيل دورها الحيوي ومواكبة عام القراءة 2016.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا