• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«دبي العطاء» تتعاون مع «فاركي جيمس» لصقل مهارات المدرسين في الدول النامية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 مارس 2014

دبي (الاتحاد) - أعلنت مؤسسة «دبي للعطاء» أمس إبرام اتفاقية استراتيجية مع مؤسسة «فاركي جيمس» لتدريب وتطوير خبرات ومهارات المدرسين في مختلف الدول النامية. وبموجب الاتفاقية، سيقوم الطرفان بإطلاق حملة دورات تدريبية للمدرسين على نطاق الدول، سعياً للارتقاء بمعايير العملية التعليمية في القاعة التدريسية.

وتعدّ مؤسسة «فاركي جيمس» الذراع الخيرية لمؤسسة «جيمس التعليمية»، وترى المؤسسة أن تحسين جودة التعليم سيترك أكبر الأثر على الطلاب؛ ولهذا فإن برنامجها لتدريب المدرّسين يلتزم بتقديم دورات تدريبية لـ250 ألف مدرّس خلال السنوات العشر المقبلة، وذلك في المجتمعات المستحقّة في مختلف أصقاع العالم.

وتنسجم هذه الشراكة البنّاءة في المضمون والأهداف مع رؤية «دبي العطاء» المتمثّلة بـ «كسر قيود الفقر لضمان تزويد الأطفال كافة بتعليم عالي الجودة»، ورسالة مؤسسة «فاركي جيمس» الرامية إلى «مساعدة 100 طفل مقابل كل طفل يتمّ تسجيله في إحدى مدارس ’جيمس‘ في مختلف أنحاء العالم». وتمّ توقيع الاتفاقية خلال «المنتدى العالمي للتعليم والمهارات»، الحدث الأبرز في قطاع التعليم، ووضع السياسات المرتبطة بالقطاع التربوي الذي أقيم في دبي خلال الفترة من 15 إلى 17 مارس الجاري. وبحسب ما ذكرت منظمة الأمم المتّحدة للتربية والعلم والثقافية «اليونيسكو»، هنالك نحو 57 مليون طفل في سن التعليم الأساسي، لم يلتحقوا بالمدارس، فضلاً عن أكثر من 71 مليون مراهق في سن الدراسة الثانوية ممن يعانون من المشكلة ذاتها.

وقال طارق القرق الرئيس التنفيذي لمؤسسة «دبي العطاء»: «تعدّ مؤسسة ’فاركي جيمس‘ من أبرز الداعمين لمؤسستنا على المدى الطويل، بالإضافة إلى مساهماتها الجوهرية في تطوير قطاع التعليم». وأضاف: «ها نحن اليوم نعلن عن تعاوننا لتدريب وصقل قدرات المدرّسين في مختلف أرجاء الدول النامية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض