• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

جمعة الماجد: رئيس الدولة يرعى مسيرة العطاء والخير داخل الدولة وخارجها

«بيت الخير» تحتفل باليوبيل الفضي وتكرم 55 مؤسسة وشخصية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 مارس 2014

سامي عبدالرؤوف (دبي) ـ أكد معالي جمعة الماجد رئيس مجلس إدارة، ومؤسس جمعية بيت الخير في دبي، أن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، يرعى مسيرة العطاء والخير داخل الدولة وخارجها، مشيراً إلى الجهود الكبيرة التي تبذلها هيئات ومؤسسات العمل الخيري والإنساني بالدولة، على المستويين الإقليمي والعالمي، لمساعدة المحتاجين والفقراء وغيرهما من الفئات التي تحتاج إلى المساعدة والدعم.

وقال الماجد، «في كلمة له خلال الاحتفال الذي نظمته الجمعية صباح أمس بمناسبة اليوبيل الفضي ومرور خمسة وعشرين عاماً على تأسيسها بفندق جميرا بيتش، إن «المساهمة في العمل الخيري واجب مطلوب من كل شخص، بحيث يقدم كل شخص ما في استطاعته، حيث يعتبر مساعدة المحتاج سمة أصيلة لشعب الإمارات، الذي يقتدي في ذلك بحكومته وقيادته».

وأشار الماجد، الذي كرم 55 مؤسسة وشخصية، إلى أن جمعية بيت الخير أنفقت منذ إنشائها قبل 25 عاما وإلى اليوم، أكثر من مليار و100 مليون درهم، استفاد منها مئات الآلاف من الأسر المتعففة وأصحاب الحاجات، مشيرا إلى أن منهج الجمعية هو التخصص في العمل الخيري داخل الدولة، موضحا أن الجمعية تقدم مساعدات نقدية لحوالي 5500 أسرة بشكل شهري، ومساعدات طارئة ومقطوعة لأكثر من 14000 أسرة سنوياً، بالإضافة لمساعدة 19000 طالب، و2000 يتيم و500 من ذوي الإعاقة.

أصالة الخير

وذكر أن التخصص في العمل الخيري داخل الدولة منذ بداية الجمعية كان خياراً صحيحاً، وأن الدور الذي قامت به كان مطلوباً، حيث قدمت الجمعية نموذجاً للجمعيات الأهلية في التكامل مع الجهود الرسمية، والقيام بالمسؤولية المجتمعية.

وثمن الماجد، دعم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، لجمعية بيت الخير، حيث أسند إليها إدارة مراكز هيئة آل مكتوم الخيرية، و«مازال يقدم الدعم للجمعية ومشاريعها المتنوعة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض