• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

الرئيس اليمني يتسلم مسودة الدستور الجديد

صنعاء : 100 ضحية في انفجار طال أكاديمية الشرطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 يناير 2015

عقيل الحلالي

عقيل الحلالي، وكالات (صنعاء)

قُتل 38 شخصاً على الأقل وأصيب 62 آخرين أمس الأربعاء عندما انفجرت سيارة ملغومة خارج كلية الشرطة في صنعاء بينما كان العشرات من الطلاب يتقدمون للانتساب إلى الأكاديمية وسط العاصمة اليمنية. وذكرت وزارة الداخلية اليمنية عبر موقعها الإلكتروني أن سيارة مفخخة انفجرت صباح الأربعاء مستهدفة «تجمعاً للطلبة الجامعيين المتقدمين للتسجيل في كلية الشرطة»، موضحة أن الانفجار الذي وقع قرب البوابة الرئيسية للأكاديمية خلف «عشرات القتلى والجرحى».

وأظهرت مشاهد أولية لما بعد الانفجار ونقلتها محطات تلفزيونية محلية أكواما من الجثث والأشلاء مكدسة قرب جدار مبنى الكلية حيث هرعت سيارات الإسعاف والدفاع المدني لنقل الجرحى إلى المستشفيات فيما أغلقت أجهزة الأمن المنطقة واضطر جنود إلى إطلاق النار في الهواء لتفريق المدنيين الذين احتشدوا لاحقا في مكان الانفجار.واختلطت الدماء والأشلاء بالمحروقات المتسربة من السيارة المنفجرة إلى أجزاء صغيرة تبعثرت على مساحة واسعة فيما قامت قوات الأمن بجمع قطع السيارة المفجرة وشوهد المسعفون وهم يلتقطون الأشلاء البشرية.

وصرًح مدير شرطة العاصمة صنعاء، العميد عبدالرزاق المؤيد، أن «إرهابيين» أوقفوا سيارة نقل صغيرة جوار طابور طويل للمئات من الجامعيين والراغبين في الالتحاق بأكاديمية الشرطة بعضهم كان متواجدا منذ الليلة قبل الماضية. وأضاف المؤيد أن السيارة انفجرت بعد أن ترجل منها ركابها بذريعة تعرضها لعطب فني، متهما إدارة الكلية بالتقصير لعدم السماح للطلبة بالتجمع داخل فناء الأكاديمية.

وفي أحدث إحصاء أمني رسمي، أعلنت وزارة الداخلية في رسالة نصية عبر الجوار مقتل 37 شخصا وإصابة 67 آخرين في الانفجار الذي تسبب أيضاً بإحراق سيارة أخرى صادف مرورها لحظة انفجار السيارة الملغومة. ولاحقا، أبلغ (الاتحاد) مسؤول أمني مطلع ارتفاع حصيلة القتلى إلى 38 موضحا أن نصف المصابين في حالة حرجة «ما يعني أن عدد القتلى مرشح للارتفاع». ودعت وزارة الصحة اليمنية مستشفيات العاصمة إلى تقديم المساعدة في علاج المصابين، وناشدت المواطنين إلى التبرع بالدم لضحايا التفجير الإرهابي.

وقال نائب مدير شرطة العاصمة، العميد عبدالعزيز القدسيإن أجهزة الأمن«ستبذل قصارى جهدها في سبيل البحث والتحري لكشف الجناة الذين يقفون وراء هذه الجريمة المروعة»، لافتا إلى أن هذه «الجريمة النكراء تحمل بصمات العناصر الإرهابية لتنظيم القاعدة» . ... المزيد