• الثلاثاء 30 ربيع الأول 1439هـ - 19 ديسمبر 2017م

استغل رغبتها بالذهاب إلى منطقة حتا التراثية

«جنايات دبي» تعاقب مغتصب سائحة يابانية بالسجن المؤبد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مارس 2012

محمود خليل

عاقبت محكمة الجنايات بدبي موظفاً حكومياً من الجنسية الخليجية بالسجن المؤبد، بعد أن دانته خلال جلستها التي عقدتها صباح امس برئاسة القاضي ماهر سلامة، وعضوية القاضيين عبد اللطيف العلماء واحمد شيحة بخطف واغتصاب سائحة يابانية. وأوضح المستشار سامي سالم الشامسي رئيس نيابة بر دبي ان الموظف المدان ارتكب جريمة اغتصاب السائحة اليابانية البالغة من العمر 24 عاما في مارس الماضي منتهزاً غربتها، وعدم إلمامها بمنطقة حتا.

وقال إن السائحة اليابانية المجني عليها حضرت إلى الدولة بقصد السياحة والتعرف على معالمها، مبيناً بأنها توجهت في يوم الجريمة إلى منطقة حتا بواسطة حافلة نقل عام حيث وصلت هناك ظهراً، وشرعت بالبحث عن قرية حتا التراثية ، مشيرا الى أن المدان استغل ضياعها وعرض توصيلها إلى وجهتها.

وتابع أن الموظف المدان استغل جهل المجني عليها بالمنطقة وقام بخطفها والذهاب بها إلى منطقة نائية بين الجبال، وقام بضربها واغتصابها في سيارته، وبعدها قام بإرجاعها إلى محطة الحافلات في منطقة حتا.

وقال المستشار الشامسي إن نيابة بر دبي حرصت منذ ورود هذه القضية على سرعة التصرف بها، حيث باشر أحمد العطار وكيل نيابة أول التحقيق في هذه القضية تحت إشراف خالد امين الزرعوني رئيس نيابة فور أن قبضت الشرطة على المتهم، وأحالت الملف للنيابة خلال فترة وجيزة.

وذكر ان وكيل النيابة استمع الى إفادات الشهود ورجال الشرطة فيما اطلع على تقارير الطب الشرعي مبيناً أن عينة الحمض النووي للمدان جاءت مطابقة للعينات المرفوعة من جسد المجني عليها.

وقال إن نيابة بر دبي اصرت خلال مراحل التحقيق على حضور المجني عليها من اليابان لسماع شهادتها في الواقعة، حيث حضرت من بلادها على نفقة النيابة العامة حسب قانون الإجراءات الجزائية، وتم سماعها تفصيلاً، مما أسهم في تكوين عقيدة المحكمة في القضية والحكم على المتهم بالسجن المؤبد. ... المزيد

     
 

بس مؤبد هههههه

ياحسرة ..بس مؤبد ويستحق الاعدام !! يا ترى هل يحكموا على ياباني بتفس الحكم لو اغتصب مسلمة عندهم باليابان ؟؟؟

سعد احمد | 2012-03-09

الله يصلح الحال

ويهدينا ويهديه

WadHamid | 2012-03-08

بس مؤبد

ليش بس مؤ بد هذا يستحق الأعدام

ام عبدالله | 2012-03-08

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا