• الثلاثاء 30 ذي القعدة 1438هـ - 22 أغسطس 2017م

بلاتر يعتذر للبرازيل عن تصريح «فالكه»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مارس 2012

ريو دي جانيرو (أ ف ب) - تقدم رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” السويسري جوزيف بلاتر، باعتذاره إلى البرازيل بعد التصريح الذي أدلى به أمينه العام الفرنسي جيروم فالكه، بشأن تأخر الأخيرة في تحضيراتها لاستضافة مونديال 2014. وقال بلاتر في رسالة إلى وزير الرياضة الدو ريبيلو ونشرتها الحكومة البرازيلية: “تعليقي الوحيد على هذا الموضوع هو تقديم الاعتذارات إلى جميع من جرح شرفه وكرامته خصوصا الحكومة البرازيلية ورئيسة البلاد ديلما روسيف”.

وكان فالكه تقدم في وقت سابق باعتذاره، حيث كشف وزير الرياضة البرازيلي أن فالكه اعتذر في رسالة وجهها إليه وقال فيها: “أريد أن أقدم اعتذاري إلى كل من شعر بالإهانة جراء تصريحاتي”.

وكان فالكه أشار الأسبوع الماضي إلى أن البرازيل بحاجة إلى “ركلة” من أجل حثها على تسريع العمل وبأن الفيفا ضاق ذرعا من التأخير الحاصل في أعمال البنى التحتية خصوصا المطارات والفنادق قبل عامين من انطلاق المونديال، لكن فالكه اعتبر في رسالته أنه تم تفسير تصريحاته بشكل خطأ لأن المصطلح الذي أطلقه يعني باللغة الفرنسية حث المرء على القيام بأمر ما بشكل أسرع، وبأن الترجمة البرتغالية حملت الجملة معنى أقوى بكثير.

وكان ماركو اوريليو جارسيا، أحد مستشاري الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف، وصف فالكه بـ”التافه” بسبب انتقاداته للتأخير في التحضيرات الخاصة بمونديال 2014، وقال في تصريحات أدلى بها في مدينة هانوفر الألمانية حيث كانت الرئيسة روسيف تقوم بزيارة رسمية ونقلتها صحيفة “اوجلوبلو” البرازيلية إن فالكه “استبعد” كمحاور للحكومة البرازيلية لأنه “شخص تافه ومتشدق كبير”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا