• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

بعد سقوط الريان أمام الاستقلال في الدوحة

مظلومي يؤكد صحة الهدف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مارس 2012

صبحي عبدالسلام (الدوحة ) - تلقت جماهير الريان كالعادة ضربة موجعة بهزيمة فريقها أمام الاستقلال الإيراني بهدف جوران في الدقيقة الأخيرة من المباراة التي أقيمت في الدوحة، في مستهل منافسات بالمجموعة الأولى بدوري أبطال آسيا، وقد أعرب الأوروجوياني أجويري مدرب الريان عن حزنه للخسارة، وقال: الريان لعب بشكل جيد، لكن ضياع الفرص السهلة، وعدم تركيز للاعبين، تسببا في الخسارة. وقال: كنا في طريقنا لتحقيق الفوز أو التعادل على أقل تقدير، لكن اللاعبين افتقدوا التركيز بدون سبب واضح في الوقت الحاسم، وهذا الأمر كان يحدث معنا في بداية مباريات الدوري، ولا أحمل الخسارة للاعب بعينه، سواء الحارس سعود الهاجري أو أي لاعب بالفريق، فالجميع يتحمل الخسارة، على رأسهم الجهاز الفني.

وتابع: لم أتوقع الخسارة أمام الاستقلال، ولاعبو الريان يحتاجون البعض الوقت لتخطي حاجز الخسارة، وسأتحدث مع اللاعبين لتصحيح الأخطاء، وتحقيق الفوز في المباريات المقبلة.

في المقابل كانت سعادة الإيراني بيرويز مظلومي مدرب الاستقلال كبيرة بالفوز، وقال مظلومي: الفوز الذي حققناه في اللحظات الأخيرة منح فريقي ثلاث نقاط مهمة في بداية المشوار الآسيوي، وأضاف: المباراة كانت صعبة على الفريقين، لاسيما الاستقلال الذي افتقد بعض اللاعبين المهمين بسبب الإصابات، لكن الذين شاركوا في اللقاء كانوا على قدر المسؤولية، ونجحوا في تحقيق الفوز.

وحول مدى صحة هدف الفوز الوحيد قال: الهدف جاء وسط انشغال لاعبي الريان بسقوط أحد لاعبي الاستقلال، ولو أن اللاعب الذي سقط على الملعب، من لاعبي الريان لأخرجنا الكرة لكن الكرة كانت معنا، وبالتالي فالهدف صحيح في النهاية، أتوجه بالشكر لنادي الريان على حسن الاستقبال والضيافة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا