• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

إسبانيا.. «الدون» يحقق في 5 سنوات ما عجز عنه «البرغوث» خلال 10 مواسم

رونالدو يقود الريال للمحافظة على صدارة «الليجا» قبل «الكلاسيكو»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 مارس 2014

محمد حامد (دبي) - حقق ريال مدريد وصيف البطل والمتصدر فوزاً صعباً على مضيفه ملقة 1-صفر أمس الأول في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم، على ملعب لا روساليدا وأمام أكثر من 29 ألف متفرج، وانتظر ريال مدريد حتى الدقيقة 23 لافتتاح التسجيل بعد تمريرة من الويلزي جاريث بيل أغلى لاعب في العالم داخل المنطقة إلى البرتغالي كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في العالم لعام 2013، تابعها الأخير بيمناه، مسجلاً هدفه الخامس والعشرين في 25 مباراة ومعززاً صدالرته لترتيب الهدافين.

وأهدر الشاب إيسكو فرصة هدف ثان بعد كرة من الأرجنتيني خوسيه دي ماريا وانفراد تام سددها عالية بعيدة عن الخشبات (51). وكاد سيرخيو سانشيز يدرك التعادل بتسديدة قوية لكرة مرتدة من دفاع ريال مدريد لكن كرته ذهبت عالية (75)، وأبعد اللاعب نفسه كرة خطرة مررها دانيال كارفاخال الى رونالدو (76)، وأهدر البارجوياني روكي سانتا كروز آخر فرصة لملقة وعلت كرته الخشبات (85)، وكاد خيسي بديل ايسكو يأتي بالهدف الثاني للفريق الملكي لولا تدخل الدفاع في الوقت المناسب (89). وقدم ريال مدريد أسوأ عرض له منذ بداية العام الحالي، لكنه حقق المهم ورفع رصيده إلى 70 نقطة وبقي على بعد 3 نقاط عن جاره أتلتيكو مدريد.

وسلطت الصحف المدريدية الضوء على الإنجاز الرقمي والشخصي الجديد للنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف الريال، فقد تمكن بهدفه الذي هز به شباك ملقا في إطار مباريات المرحلة الـ 28 من الليجا أن يصبح أول لاعب في تاريخ البطولة يسجل 25 هدفاً على الأقل في 5 مواسم متتالية، وهو إنجاز لم يسبقه إليه أي لاعب آخر، بما في ذلك أساطير الدوري الاسباني في الماضي مثل راؤول جونزاليس هداف الريال السابق، ونجوم المسابقة في الوقت الراهن وعلى رأسهم ليونيل ميسي نجم وهداف برشلونة.

قصة رونالدو مع الليجا تؤكد أنه يسير بخطى واثقة ليصبح نجماً متوجاً على عرشها التهديفي، فقد حقق خلال أقل من 5 سنوات ما عجز عنه ميسي في 10 مواسم، وخاصة على صعيد الإحصائية المذكورة التي تتعلق بقدرته على تسجيل 25 هدفاً على الأقل في 5 مواسم متتالية، والفرصة لازالت سانحة أمام نجم التانجو وهداف البارسا لمعادلة هذا الرقم خلال الموسم الجاري شريطة أن يسجل 10 أهداف على الأقل فيما تبقى من مباريات حتى نهاية الموسم، ولكن ما يحسب لرونالدو أنه سبق ميسي في تحقيق هذا الرقم القياسي.

بداية رونالدو مع الريال كانت في موسم 2009 – 2010 حينما شارك في 29 مباراة بالليجا محرزاً 26 هدفاً، وفي الموسم التالي شارك في 34 مواجهة مسجلاً 40 هدفاً، وإستمر على تألقه فأحرز في موسم 2011 – 2012 ما مجموعه 46 هدفاً في الليجا، وفي الموسم قبل الماضي سجل 34 هدفاً في 34 مباراة ليؤكد أنه أحد القلائل في عالم الساحرة الذي يسجل هدفاً أو أكثر في كل مباراة، كما تمكن رونالدو بهدفه في شباك ملقة من الوصول إلى بعدد أهدافه إلى الرقم 25 في 24 مباراة، ليصبح أول لاعب في تاريخ الليجا يسجل 25 هدفاً أو أكثر في 5 مواسم متتالية.

ووصل مجموع أهداف رونالدو في الليجا خلال أقل من 5 سنوات إلى 171 هدفاً في 159 مباراة، بمعدل 1.07 هدف في المباراة، ولكن ميسي يتفوق عليه في هذا الجانب، حيث تمكن ميسي خلال المواسم الخمسة الأخيرة من تسجيل 176 هدفاً في 157 مباراة في الليجا بمعدل 1.1 هدف في المباراة الواحدة، ولكن ما يميز رونالدو أنه سبق الساحر ليو في الوصول إلى 25 هدفاً على الأقل في 5 مواسم متتالية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا