• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«دروس في العفو» تقدمها قيادة الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 يونيو 2016

ناصر الجابري (أبوظبي)

أشاد مواطنون بمبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بالإفراج عن 1010 سجناء بمناسبة شهر رمضان المبارك، مؤكدين أن المبادرة درس في العفو، والتسامح، والخير الذي تقدّمه القيادة الرشيدة، معربين عن أملهم في أن تشكل بداية فتح صفحة جديدة للسجناء، للانخراط مجدداً في الحياة المهنية.

وقال حمد المعمري: «إنّ قرار صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، بالعفو عن 1010 سجناء، يؤكد نهج القيادة الرشيدة في رسم السعادة على الجميع، وتقديم الخير لهم، بما ينعكس إيجاباً على أحوالهم الشخصية، وأحوال عائلاتهم».

وأَضاف: «تعدّ دولة الإمارات مثالاً عالمياً في الخدمات المقدمة بالسجون، فهي على مواصفات عالمية تحترم حقوق الإنسان، وتقدر خصوصيته، فيما يشيد الجميع بما تقدمه الإمارات من رعاية فائقة للسجناء».

وتابع: كما أن هناك برامج توعوية عرفنا أنها تقدم في السجون كافة، وبالتالي فهناك جانب تعليمي، وتوعوي.

وطالب المعمري المعفو عنهم بضرورة العمل على العودة للحياة المهنية، والاستفادة من الأخطاء الماضية، وعدم تكرارها مجدداً، وأن تكون التجربة الماضية في السجن بمثابة نقطة انطلاقة للعودة أو بناء حياة جديدة مرة أخرى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض