• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

العمير: تعافي أسعار النفط مرهون بتحسن الاقتصاد العالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 مارس 2015

دبي والكويت (رويترز ود ب أ)

نقلت وكالة الأنباء الكويتية عن وزير النفط علي العمير قوله، إن تراجع إنتاج النفط الصخري ساهم في تحسن أسعار النفط العالمية، لكن الأسعار لن ترتفع كثيرا طالما استمر تباطؤ الاقتصاد العالمي.

ونقلت «كونا» عن العمير قوله، في ساعة متأخرة من مساء أمس الأول، خلال زيارة للبحرين لحضور مؤتمر خاص بصناعة الطاقة، إن ثمة عوامل عديدة تؤثر على أسعار النفط، بما في ذلك أعمال العنف في العراق وليبيا.

وقال العمير، «إن الدول المنتجة لو خفضت إنتاجها، فإن ذلك لن يحدث تأثيرا كبيرا على تحسن أسعاره ما دام الاقتصاد العالمي لم يشهد تحسنا هو الأخر».وأضاف أن التوقعات تشير إلى أن الأسعار قد تتحسن هذا العام، ولكنه ذكر أنها قد تظل في نطاق بين 50 و60 دولارا للبرميل.

وسئل العمير عن القرار الذي تبنته «أوبك» في نوفمبر الماضي بالإبقاء على مستوى الإنتاج دون تغيير بدلا من خفضه، سعياً لدعم الأسعار، فأجاب «ليس قراراً عدائياً، وإنما منسجم ومتزن».وأضاف أن قضية انخفاض أسعار النفط هي مسؤولية جماعية تخص جميع الدول المنتجة سواء من داخل «أوبك»، أو خارجها.

من ناحية أخرى، أكد نائب العضو المنتدب لتسويق النفط الخام والغاز والمنتجات الخفيفة في قطاع التسويق العالمي بمؤسسة البترول الكويتية جمال عيسي اللوجاني، وصول أولى شحنات الغاز الطبيعي المسال للموسم الحالي يوم الجمعة، والبدء في ضخ الغاز في شبكة وزارة الكهرباء بكميات مبدئية من مئة إلى مئتي مليون قدم مكعبة يوميا.

ونشرت صحيفة «السياسة» الكويتية في عددها أمس، عن اللوجاني القول، إن الكويت ستتسلم خلال الشهر الجاري شحنتين من الغاز تم شراؤهما من السوق الفوري، متوقعا أن يصل العدد الإجمالي إلى 40 شحنة بكميات 2٫5 طن متري من الغاز الطبيعي المسال لموسم الاستيراد الحالي الذي ينتهي في أكتوبر المقبل.

وأضاف أن شحنات الغاز المسال ستبدأ في التزايد وتتضاعف في أبريل المقبل إلى أربع شحنات، لافتا إلى أن عمليات الاستيراد ستشهد تزايدا مطردا مع ارتفاع درجات الحرارة ودخول فصل الصيف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا