• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

تفنيد فرضية الكوكب «إكس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 مارس 2014

واشنطن (أ ف ب) - بددت عمليات مراقبة أجرتها وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) فرضية وجود جرم غامض في المجموعة الشمسية، مسؤول عن الانحرافات والتغيرات في مدارات الأجرام حول الشمس.

ويقول كيفن لوهمان، عالم الفضاء في جامعة بنسلفيانيا، والمشرف على أعمال المراقبة «ليس هناك كوكب غازي كبير أو نجم صغير في أقاصي المجموعة الشمسية». ولم تسجل بيانات المسح الشامل أي وجود لجرم أكبر من كوكب المشتري، أكبر كواكب المجموعة الشمسية، في دائرة مسح امتدت على 3,887 مليار كيلومتر من الشمس.

وبدأ الحديث عن هذا الجرم «إكس» في عام 1781، مع اكتشاف الكوكب أورانوس، الذي أذهل العلماء بسبب التغير المستمر الطارئ على سرعته في مداره، بشكل يتعارض مع قوانين الجاذبية التي وضعها إسحاق نيوتن. فخلصوا إلى وجود جرم كبير يؤثر بجاذبيته على مدار أورانوس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا