• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مذنبات المجموعة الشمسية مصدر المياه على الأرض والقمر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 يونيو 2016

باريس (أ ف ب)

قال علماء نشروا دراسة في مجلة «نيتشر كومونيكايشنز»، إن المياه الموجودة في أعماق القمر مصدرها، على غرار مياه كوكب الأرض، المذنبات السابحة في المجموعة الشمسية.

وقال العلماء في الدراسة التي تحاول في أجزاء منها أن تفسر أصل الحياة على كوكب الأرض، إن المياه الموجودة تحت سطح القمر جاءت مع ارتطام المذنبات به قبل أربعة مليارات و400 مليون عام. وقال رومان تارتيز الباحث في جامعة ميلتون كينز البريطانية وأحد معدي الدراسة في حديث لوكالة فرانس برس «تشير أبحاثنا إلى أن المذنبات الغنية بالمياه جلبت معظم كميات المياه الموجودة على الأرض والقمر قبل أربعة مليارات و500 مليون سنة».

ويعود عمر النظام الشمسي الذي يقع فيه كوكبنا إلى أربعة مليارات و500 مليون سنة، ويعتقد العلماء أن القمر بدأ يتشكل في تلك البدايات، حين كان كوكب الأرض ما زال في طور التكوين وارتطم به كوكب بحجم المريخ، فتكون القمر حينها من الحطام الناجم عن اصطدام الكوكبين. وكان القمر آنذاك كتلة ملتهبة، ثم بدأ يبرد ويتشكل. وقال الباحث «لكي تتمكن المياه الآتية مع المذنبات من الدخول والانصهار في تكوين القمر، لا بد أن سطحه كان حينها ما زال أشبه بمحيط من الحمم».

ويعني ذلك أن القمر كان ما زال في أعوامه المئتي مليون الأولى، قبل أن يبرد. ولا يمكن العثور على آثار جيولوجية من ذلك الزمن السحيق على كوكب الأرض، لأن حركة الصفائح التكتونية وعوامل التعرية أزالت ملامحها.

لذا يمكن الاعتماد على جيولوجيا القمر لفهم تلك المرحلة الغابرة من تاريخ الأرض أيضاً، خصوصاً أنه كان يقع على بعد 24 ألف كيلومتر فقط منها في ذلك الزمن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا