• الأربعاء 03 ذي القعدة 1438هـ - 26 يوليو 2017م

يحظى بمتابعة 15 ألف مشاهد في الحلقة الواحدة عبر «نجوم»

الفليتي: «تويتر زون» يشجع الإماراتيين على التغريد للوطن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 مارس 2014

أشرف جمعة (أبوظبي) - استطاع مقدم برنامج تويتر زون الإماراتي طلال الفليتي الذي يعرض على قناة «نجوم»، أن يحقق حلمه الذي ظل يراوده منذ سنوات طويلة وهو أن يتفاعل مع جمهور حقيقي عبر تقديم أحد البرامج على الشاشة الصغيرة، وعلى الرغم من أن طلال ظل سنوات طويلة يتنقل من وظيفة إلى أخرى، إلا أنه لم يفوت مناسبة كانت تحتاج لمقدم في الوظائف التي التحق بها إلا وقام بهذا الدور على أكمل وجه، لكن لم يتوقف عند هذه المرحلة بل أصر على أن يلتحق بدورات مكثفة في الإعلام مثل «المراسل التلفزيوني الناجح» ومن ثم اجتياز دورة تدريبية لمقدمي نشرات الأطفال لمدة شهرين في أكاديمية فوكاس أكاديمي. من أجل صقل موهبته وتدعيمها بمهارات خاصة.

أسهم تعلق طلال الفليتي باللغة العربية في إعطائه جرعة عالية من الثقة بالنفس وهو ما حقق له النجاح في تقديم باكورة برامجه التلفزيونية «تويتر زون»، الذي يعد من البرامج التعليمية التي تهدف إلى تثقيف وتوعية أبناء المجتمع ومن ثم تشجيعهم على التغريد بوعي ووطنية، وما من شك في أن هذا البرنامج استطاع أن يجذب قطاعا واسعا من المشاهدين الإماراتيين على وجه الخصوص، لكونه يغرس في نفوسهم قيماً وطنية عالية.

هواية محببة

حول طبيعة برنامج «تويتر زون»، الذي يبث بشكل أسبوعي على قناة نجوم ومدى استفادة مقدم البرنامج طلال الفليتي من حركته الدائبة في مواقع التواصل الاجتماعي التي كانت النواة الحقيقية لتقديمه هذه النوعية من البرامج، يقول: ظللت سنوات طويلة أمارس هوايتي المحببة في إنشاء حسابات متعددة على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، وهو ما جعلني أحظى بشعبية بين زملائي الذين تعمقت علاقتي بهم نظراً لكوني كنت أسهم في نشر بعض الأخبار، وأقوم بعملية تثقيف واسعة لمفاهيم المواطنة الصالحة ونشر معلومات مهمة عن الثقافة الإماراتية ومنظومة القيم والتقاليد المتعارف عليها في الدولة، والتي تعد من أهم ما يميز الشخصية الإماراتية في الماضي والحاضر.

برنامج تفاعلي

ويتابع: من خلال نشاطي الملموس على مواقع التواصل الاجتماعي فوجئت باتصال هاتفي من المنتج والمخرج سهيل العبدول رئيس مجلس إدارة قنوات «نجوم»، الذي كان يتواصل معي بصورة مستمرة عبر الشبكة العنكبوتية وحدثني عن فكرة برنامج تفاعلي مع الجمهور، ومن هنا بدأنا نقارب بين الأفكار حتى وصلنا إلى الشكل النهائي لطبيعة برنامج «تويتر زوم»، وبالفعل انطلق البرنامج وأصبحتُ أستضيف متخصصا أكاديميا في الإعلام الجديد في كل حلقة، وذلك من أجل تشجيع أبناء الدولة على التغريد للوطن لدرجة أن نسب مشاهدة البرنامج وصلت في بعض الحلقات إلى نحو 15 ألف مشاهد وهو ما يؤكد نجاح رسالته. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا