• الخميس 29 محرم 1439هـ - 19 أكتوبر 2017م

10,46 مليار درهم خسائر سوقية للأسهم المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مارس 2012

أبوظبي (الاتحاد) - منيت الأسهم المحلية في تعاملات أمس بخسائر قيمتها 10,46 مليار درهم، لترتفع خسائرها في آخر جلستين إلى 16 مليار درهم.

وتعرضت الأسواق في ثالث جلسة من جلسات جني الأرباح لموجة من البيع المكثف، هبطت بمؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 2,7% محصلة انخفاض سوق أبوظبي للأوراق المالية 2,1% وسوق دبي المالي 4,8% أكبر نسبة تراجع يومي للسوق منذ العام 2009.

وتخلت مؤشرات الأسواق عن حواجز المقاومة التي اخترقتها بداية الشهر الحالي، وتراجع مؤشر سوق أبوظبي دون الـ 2600 نقطة، وخسر مؤشر سوق دبي 82 نقطة، بعدما تخلى عن مستوى 1700 نقطة، ويختبر في تعاملات اليوم مستوى 1600 نقطة.

وسجلت أكثر من 10 أسهم مدرجة في سوق دبي المالي نسب هبوط حادة، تراوحت بين 9% و 10% الحد الأقصى المسموح به هبوطا في الجلسة الواحدة، ومنها أسهم أمان ودار التكافل وديار وتبريد وتكافل الإمارات والخليج للملاحة وتمويل وأرابتك وسوق دبي المالي.

وقلل المحلل المالي حسام الحسيني من تأثيرات سلبية لعمليات جني الأرباح التي تشهدها الأسواق، واعتبرها “طبيعية” وضرورية” بعد ارتفاعات قوية ومتواصلة لنحو 32 جلسة.

وأضاف أن الأسواق كانت بحاجة إلى عمليات جني أرباح قوية، تقلل من حالة الاندفاع التي شهدتها لفترة طويلة، وارتفعت معها الأسهم خصوصا الصغيرة بنسب قياسية تجاوزت 100%. بيد انه قال “ موجة جني الأرباح ستدفع شريحة كبيرة من المستثمرين الذين فاتتهم فرصة دخول الأسواق، بسبب ارتفاع الأسعار، إلى العودة من جديد عند مستويات سعرية جيدة”. وتوقع استمرار جني الأرباح جلسة إلى جلستين أخريين، تعاود بعدها الأسواق ارتفاعها، مع بدء توزيع الأرباح النقدية على المساهمين، والتي ستدعم الأسواق خلال المرحلة المقبلة. وبحسب التقرير اليومي لهيئة الأوراق المالية، اغلق المؤشر العام لسوق الإمارات المالي عند مستوى 2520,32 نقطة، وانخفضت القيمة السوقية إلى 372,58 مليار درهم، وبلغت قيمة التداولات 730 مليون درهم، من تداول 600 مليون سهم، من خلال 9289 صفقة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا