• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

وزيرة البيئة رأت فيه تهديداً للأمن القومي والسياحة وصحة المواطن

مخاوف من تأثيرات سلبية لاستخدام الفحم على الاقتصاد المصري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 مارس 2014

القاهرة (رويترز) - قالت وزير البيئة المصرية ليلى إسكندر إن استخدام الفحم لمواجهة مشكلة نقص الطاقة سيعرض الاقتصاد لمخاطر جمة، كما أنه يهدد الأمن القومي والسياحة وصحة المواطن. يأتي هذا في وقت تطالب فيه شركات الإسمنت والأسمدة منذ فترة بالسماح لها باستخدام الفحم لمواجهة مشكلة نقص الوقود وارتفاع تكلفته.

وقالت إسكندر في مقابلة مع رويترز إن وزارتها تدرس منذ فترة ملف استخدام الفحم، وإن كل الدراسات والمؤشرات تثير القلق بشأن استخدام الفحم في توليد الطاقة، في حين أن البدائل متاحة بوفرة وتضمن عدم الإضرار باقتصاد مصر. وشددت الوزيرة على أن استخدام الفحم «سيعرض اقتصاد مصر لمخاطر وسيؤثر على السياحة وعلى حاجتنا من العملة الصعبة».

وتسارعت في الآونة الأخيرة وتيرة الحديث عن اللجوء للفحم كوسيلة لتوفير احتياجات المصانع من الطاقة وسط شح في إمدادات الغاز الطبيعي. ووافق مجلس الوزراء الأسبوع الماضي على استخدام مزيج من الطاقة في صناعة الإسمنت وطلب دراسة المزيج الأوروبي الذي يدخل الفحم في مكوناته.

وقال وزير الصناعة والاستثمار المصري منير فخري عبدالنور الأسبوع الماضي إن موافقة الحكومة على استخدام مزيج الطاقة يعني أنها ستتيح لشركات الأسمنت استخدام الفحم بشرط الالتزام بمعايير بيئية صارمة.

لكن وزيرة البيئة، قالت «هذا تفسير (الوزير)، ونحن كان لنا تفسير آخر لقرار مجلس الوزراء. القرار نص على أن تنظر وزارة البيئة في مزيج الطاقة المستخدم في صناعة الأسمنت في أوروبا، وأن تضع المعايير والاشتراطات اللازمة، لذلك أعطوا لنا أسبوعين. هناك بدائل هائلة لاستخدام الفحم فلماذا نستخدمه؟».

ولفتت إسكندر إلى أن هناك قلقاً آخر «يظهر من الدراسات في أن الدول المستقلة في طاقتها، مستقلة أيضاً في أمنها القومي. لماذا تربط اقتصادك بمصدر طاقة قادم من الخارج وتعرض الأمن القومي للخطر؟». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا