• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م

2٫85 مليار درهم حجم التبادل التجاري بين دبي وأستراليا خلال 5 أشهر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مارس 2012

دبي (الاتحاد) - بلغ حجم التبادل التجاري غـير النفطـي بين إمـارة دبـي وأسـتراليا، خلال الأشهر الخمس الأولى من 2011، نحو 2٫85 مليار درهم، مـع وجود 261 شركـة أستراليـة عاملة في الإمـارة ومسجلة في عضوية غرفة تجارة وصناعة دبي، لتحتل أستراليا المرتبة 23 على لائحة الشركاء التجاريين للإمارة، بحسب راشد المزروعي عضو المكتب التنفيذي لمجلس إدارة الغرفة.

وقال المزروعي، في بيان صحفي أمس، بمناسبة استقبال الغرفة وفداً أسترالياً برئاسة معالي مارك فايل نائب رئيس وزراء أستراليا ووزير التجارة السابق، إن وجود أكثر من 20 رحلة أسبوعية بين دبي وأستراليا يساعد في تقريب المسافات، ويسهل ممارسة الأعمال، ويظهر الالتزام بعلاقاتٍ قويةٍ في مختلف المجالات، مشدداً على الدور الذي تلعبه دبي كهمزة وصلٍ بين الشرق والغرب.

وضم الوفد الزائر السيناتور نيكولاس شيري مساعد وزير الخزانة السابق ووزير الأعمال الصغيرة السابق، وعدداً من ممثلي الشركات الأسترالية، حيث كان في استقبالهم المزروعي، وعتيق جمعة نصيب رئيس قطاع الخدمات التجارية في الغرفة، وتم بحث تعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية على المستويات كافة.

وأكد المزروعي التزام غرفة دبي بتوفير كل التسهيلات للشركات الأسترالية، ومساعدتها على دخول بيئة الأعمال في الإمارة، والاستفادة من الفرص الاستثمارية الهائلة المتوافرة في أسواق دبي، ونسج شبكة علاقات قوية تساهم في تأسيس شراكات تجارية واقتصادية مع الشركات العاملة في دبي.

وبدوره، أشاد فايل بالعلاقات المتطورة بين الإمارات واستراليا والتي تتيح فرصاً إضافية تساهم في تنمية قطاعات الأعمال بالبلدين، مشيراً إلى أن التعاون الحالي بين الجانبين قد توسع خاصةً في مجال التعليم مع وجود طلابٍ إماراتيين يدرسون في استراليا، وافتتاح جامعاتٍ أسترالية فروعاً لها في دبي، معتبراً ان استراليا ودبي تتقاسمان العديد من المصالح المشتركة التي من شأنها تيسير تدفق الاستثمارات بين الجانبين.

وقدمت الغرفة بعد ذلك عرضاً تعريفياً للوفد الزائر حول دبي، وأهم المزايا التنافسية فيها، والقطاعات المحفزة للنمو والاستثمار، وأبرز الفرص الاستثمارية فيها، بالإضافة إلى استعراض خدمات غرفة دبي التي توفرها لمجتمع الأعمال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا