• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

مقتل كندي بـ«نيران صديقة» في العراق ديمبسي متوجس من دور إيران

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 مارس 2015

عواصم (وكالات)

أعلن رئيس أركان الجيوش الأميركية المشتركة الجنرال مارتن ديمبسي إن إيران تعزز القدرات العسكرية للميليشيات الشيعية في العراق، لكن من غير الواضح هل تقدم مساعدة أو تشكل عقبة في محاربة إرهابيي تنظيم «داعش»، مؤكداً أن نفوذ طهران يثير قلقاً بين دول التحالف، الذي يضم بلدانا ترى في إيران تهديداً. وأبلغ ديمبسي الصحفيين على متن طائرة كانت تقله الليلة قبل الماضية، إلى المنامة ثم بغداد أنه سيعرب عن قلقه من نفوذ إيران في مباحثاته مع مسؤولين عراقيين، وذلك بعد أيام على شن بغداد عملية واسعة النطاق لاستعادة تكريت من «داعش»، مضيفاً أنه يريد أن يكون فكرة في بغداد عن أن تحرك الميليشيات «متمم» لنشاط التحالف الدولي ضد الإرهابيين.

وتابع الجنرال الأميركي: «أعتقد أن الهجوم على تكريت بات ممكناً بسبب الضربات الجوية للتحالف، التي نفذت في محيط بيجي»، والتي أبعدت التنظيم المتطرف عن مصفاة المدينة. وأضاف: «أريد أن يدرك رئيس الوزراء ووزير الدفاع في العراق أن هذا الهجوم لم يحصل بسحر ساحر أو بسبب حضور الميليشيات الشيعية على الطريق بين بغداد وتكريت».

وشدد بقوله: «من غير الواضح هل تشاطر إيران الأهداف الاستراتيجية للتحالف الدولي.. أود أن أتأكد من أن هذه الجهود متممة للتحركين العراقي والدولي، وفي حال لم يكن الأمر كذلك فلدينا مشكلة».

إلى ذلك، قتل جندي من القوات الخاصة الكندية في العراق وأصيب ثلاثة آخرون بجروح بعدما تعرضوا عن طريق الخطأ لنيران القوات الأمنية الكردية العراقية. وقالت وزارة الدفاع الكندية «إن عناصر من القوات الخاصة العاملة ضمن التحالف الدولي ضد تنظيم داعش في العراق تعرضوا خطأ لنيران القوات الكردية أثناء عودتهم إلى مركز مراقبة خلف خطوط الجبهة».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا