• الاثنين 05 رمضان 1439هـ - 21 مايو 2018م

مؤتمر إدارة المعرفة – الشرق الأوسط ينطلق الأسبوع المقبل بمشاركة دولية وإقليمية

محمد عمر : أبوظبي ترفع حجم الاستثمار بقطاع البحث والتطوير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مارس 2012

يوسف البستنجي (أبوظبي) - تعكف أبوظبي على وضع خطة متكاملة لزيادة الاستثمار في قطاع المعرفة ودعم البحوث والتطوير في الإمارة، بما يتناسب مع رؤية أبوظبي 2030 التي تركز في جوهرها على بناء اقتصاد مستدام يعتمد على المعرفة، بحسب محمد عمر عبدالله وكيل دائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي.

وقال عبدالله في مؤتمر صحفي عقد أمس بمقر الدائرة للإعلان عن فعاليات مؤتمر “إدارة المعرفة – الشرق الأوسط 2012” الذي ينطلق في أبوظبي الثلاثاء المقبل، إنه نتيجة لدراسة قامت بها لجنة تطوير التكنولوجيا في أبوظبي تبين أن حجم الاستثمار في قطاع المعرفة والبحث والتطوير في الإمارة لا يلبي الطموح حتى الآن، ولذلك فإن الإمارة تعكف حالياً على وضع خطة شاملة تهدف لزيادة الاستثمار في هذا القطاع الحيوي، وذلك من خلال مراكز التعليم والبحث والجامعات وغيرها.

ولفت عبدالله إلى أن الاستثمار في المعرفة والبحث والتطوير ودعم الإبداع والاختراعات، يعتبر أساسياً لتحسين جودة المنتجات وزيادة الإنتاجية وتقليص التكلفة.

وأوضح عبدالله أن العمل جار على تطوير بنى تحتية لقطاع المعرفة في أبوظبي ودولة الإمارات عامة، وذلك من خلال القوانين والتشريعات التي تعكف الجهات المختصة على إعدادها وتطويرها، لاسيما قانون الشركات الذي يحمي بوضوح براءات الاختراع وقانون حماية الملكية الفكرية وغيرها.

وأكد أن حكومة أبوظبي تقوم بجهود كبيرة وأساسية لتشجيع وتحفيز النشاط في هذا القطاع، لافتاً إلى أن تطوير هذا القطاع يستند أساساً إلى تطوير أدوات تحمي أصحاب العلاقة.

وتنطلق تحت رعاية دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي يوم الثلاثاء المقبل فعاليات مؤتمر إدارة المعرفة – الشرق الأوسط 2012 الذي تنظمه شركة خطوات النجاح للمؤتمرات والندوات لمدة يومين، يقدم خلالها نخبة من الخبراء والمختصين العرب والأجانب في إدارة المعرفة خلاصة العديد من التجارب والنظريات الحديثة في مجال إدارة المعرفة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا