• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مسلسلات تناسب الشهر الفضيل وبرامج جماهيرية منوّعة

قنوات أبوظبي في رمضان.. ترفيه وتوعية في جلباب تنويري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 يونيو 2016

أبوظبي (الاتحاد الثقافي)

تعكس الدورة البرامجية لشهر رمضان المبارك، التي أعلنت عنها مؤخراً شبكة أبوظبي الإعلامية، مجموعة من السِّمات أو الملامح العامة، تتضافر جميعها لتقدم للمشاهد والمستمع الكثير من الفائدة المعرفية والفنية والثقافية والمتعة الجمالية في ثوب تنويري يعكس صورة الإسلام السمحاء وخطابه الوسطي. وبهذه المناسبة، أشار سعادة محمد إبراهيم المحمود رئيس مجلس إدارة أبوظبي للإعلام والعضو المنتدب إلى زمرتين من المعايير تستند إليهما شبكة قنوات تلفزيون أبوظبي في اختيار محتوى دوراتها البرامجية الجديدة، أولاهما تأخذ بعين الاعتبار الانطباع الجماهيري العام بناء على دراسات وتحليلات لتفاعل المشاهدين، وهو ما يفسر استمرار عدد من البرامج لمواسم جديدة، أما الثانية فتقوم بناء على متطلبات التنمية والتطوير والرسائل التنويرية التي تأخذ على «أبوظبي للإعلام» مهمة إيصالها في مضمون متميز يناسب مختلف شرائح المشاهدين».

ولفت المحمود إلى أن «أبوظبي للإعلام» تواصل هذا العام دورها الريادي في دعم الإنتاجات الدرامية الخليجية والعربية، حيث قامت بإنتاج عدد من المسلسلات الإماراتية والخليجية والعربية التي ستعرض خصيصاً عبر شاشات شبكة قنوات تلفزيون أبوظبي ودعم إنتاج أعمال أخرى على نحو يساهم في تكريس العاصمة أبوظبي كعاصمة للمحتوى التلفزيوني ولاسيما الدرامي».

وأشاد المحمود بالدورة البرامجية الجديدة التي أطلقتها قناة أبوظبي بمناسبة الشهر الفضيل، بالنظر إلى المحتوى الملتزم والهادف الذي ستقدمه للمشاهدين.

وأضاف المحمود «تواصل أبوظبي للإعلام حرصها على العمل في إطار خططها الاستراتيجية التي تركز على التميز في المحتوى الفني الراقي، بما يسهم في تلبية احتياجات الجمهور، وبما ينسجم مع استراتيجية ورؤية التلفزيون في تعزيز المشهد الإعلامي المميز»

وأوضح المحمود «راعت قناة أبوظبي من خلال برامجها خلال شهر رمضان المبارك، أهمية المساهمة في تحقيق معايير التنمية الاجتماعية، وهو ما يضعنا على رأس قائمة القنوات التلفزيونية العربية المسؤولة عن بناء مجتمع واعٍ ومثقف». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا