• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بإجماع المكتب التنفيذي.. والإعلان الرسمي غداً

الإمارات حسمت سباق تنظيم «آسيا 2019»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 مارس 2015

معتز الشامي (المنامة)

قطع مصدر موثوق بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الشك باليقين، عندما أكد مساء أمس أن ملف الإمارات حسم سباق التنافس على تنظيم كأس آسيا 2019، حيث قدم الملف تصورات لتنظيم البطولة أبهرت أعضاء لجنة التفتيش، فضلاً عن تمتعه بالعديد من نقاط القوة التي رجحت كفة الإمارات، وبات هناك إجماع بين أعضاء المكتب التنفيذي على جاهزية الملف الإماراتي لاستضافة البطولة المقبلة، التي يعلن عنها رسمياً ظهر الغد خلال اجتماع المكتب التنفيذي الأخير للاتحاد الآسيوي بتشكيله الحالي، والذي يشهد أيضاً انتهاء مدته القانونية، حيث يستعد الأعضاء الجدد لخوض الانتخابات القارية 30 أبريل المقبل. وقال المصدر إن فوز ملف الإمارات كان مسألة وقت فقط بعد انسحاب الملفات الأخرى، وانحصار الصراع مع الملف الإيراني الذي جاء غير واضح المعالم في العديد من الجوانب، فضلاً عن عدم سهولة استضافة حدث بهذه الضخامة يتطلب العديد من الأمور اللوجستية، وارتفاع مستوى البنى التحتية وغيرها من الجوانب الأخرى.

وكانت الإمارات قدمت ملفاً متكاملاً، ووعدت بتنظيم استثنائي للحدث القاري الأبرز على 3 مدن، «أبوظبي، دبي،العين»، وقدمت 6 ملاعب للبطولة، بخلاف أكثر من 10 ملاعب للتدريب للفرق المتنافسة، خاصة بعد قرار الاتحاد الآسيوي بزيادة عدد فرق البطولة إلى 24 فريقاً، ما يعني تنافس 6 مجموعات تلعب كل اثنتين منهما بنفس المدينة. وكان لوفرة الملاعب الإماراتية المميزة، بالإضافة إلى عرض مشروع ستاد دبي الذي وعد به مجلس دبي الرياضي، ليكون أحد أبرز المنشآت التي تدخل الخدمة في البطولة والذي يتسع لـ 60 ألف متفرج، ويضم مولاً تجارياً وفنادق، دوراً كبيراً في اقناع اللجنة بالإمكانيات التي سيتم تسخيرها لإنجاح البطولة، وبالتالي باتت نسخة 2019 إماراتية بامتياز، وينتظر الإعلان الرسمي خلال الـ 24 ساعة القادمة. على الجانب الآخر، تعقد لجنة التسويق بالاتحاد الآسيوي اجتماعاً هاماً مساء اليوم بمقر إقامة المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي، مع شركة دبلو أم دبليو، مالكة الحقوق الحصرية للاتحاد الآسيوي، وعلمت «الاتحاد» أن الاجتماع سيناقش العديد من الملفات التسويقية، فضلاً عن عدة عروض تسويقية جديدة تسهم في زيادة دخل الاتحاد الآسيوي خلال المرحلة المقبلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا