• الخميس 25 ذي القعدة 1438هـ - 17 أغسطس 2017م

التنورة القصيرة.. ممنوعة على برلمانيات أندونيسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2012

أ ف ب

أعربت منظمات مدافعة عن حقوق المرأة عن صدمتها لنية البرلمان الاندونيسي فرض منع على ارتداء النائبات خلال ممارسة ولايتهن النيابية ملابس تعتبر "مثيرة" مثل التنانير القصيرة. وقال رئيس مجلس النواب مرزوقي علي: "نعرف أن ثمة الكثير من عمليات الاغتصاب والاعمال غير الأخلاقية الأخرى في الفترة الأخيرة، ذلك لان النساء لا يرتدين الملابس المناسبة".

وتابع يقول: "النساء اللواتي يرتدين ملابس غير مناسبة يثرن الرجال لذا ينبغي وقف ذلك. تعرفون كيف هم الرجال: الملابس المثيرة تجعلهم يرتكبون امورا". وقال ريفريزال (اسم واحد) الرئيس المساعد للجنة الشؤون العائلية في المجلس الذي يشن حملة لاعتماد هذا الحظر لوكالة "فرانس برس" "التنانير القصيرة والملابس القصيرة هي بمثابة دعوة للنواب الرجال".

وذكرت وسائل اعلام محلية ان مشروع حظر التنانير القصيرة في البرلمان يلقى دعما من نائبتين كانتا في السابق عارضتي ازياء. ونددت منظمات الدفاع عن حقوق المرأة في اندونيسيا بهذا الاجراء طلبت بوقف تحميل المرأة التي تقع ضحية الاغتصاب مسؤولية ما حصل لها.

وقبل ستة أشهر أثار محافظ جاكرتا فوزي "فوكي" بويو موجة احتجاجات بقوله ان موجة عمليات الاغتصاب في الحافلات الصغيرة للنقل المشترك في جاكرتا اثارتها التنانير القصيرة التي كانت ترتديها الضحايا. ودعا الاندونيسيات الى عدم ارتداء التنانير القصيرة في وسائل النقل المشترك. ونظمت بعدها تظاهرة هتفت فيها النساء "تنورتي القصيرة حقي".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا