• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

وصفه بـ"الرئيس الذي لا يملك أفكاراً جديدة"

رومني يتوعد بـ"إخراج" أوباما من البيت الأبيض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2012

أ ف ب

احتفل المعتدل ميت رومني بفوزه في ولاية "ماساتشوستس"، شمال شرق الولايات المتحدة" خلال "الثلاثاء الكبير" الذي شهد الانتخابات التمهيدية الجمهورية، ووعد بأن "يخرج" من البيت الابيض باراك اوباما، الرئيس "الذي لا يملك افكارا جديدة".

وقال رومني من بوسطن في "ماساتشوستس" التي كان حاكما لها، واحدى الولايات الثلاث التي فاز بها ليل الثلاثاء, "اوجه رسالة الى ملايين الاميركيين الذين لا يجدون عملا والذين لا يستطيعون دفع فواتيرهم".

وأمام أنصار كانوا يهتفون باسم الولايات المتحدة و"نحتاج الى ميت", اكد رومني "لستم انتم من فشل. الرئيس هو الذي خدعكم، لكن هذا الامر سيتغير". واعلن ان "هذا الرئيس لا يملك افكارا جديدة ولا تقنع اعذاره احدا، وفي 2012 سنخرجه من البيت الابيض".

وأضاف: "هذه الحملة لا تقتصر فقط على وضع اسم على بطاقة انتخابية, بل محورها انقاذ روح اميركا". وقال: "سنفوز في ولايات اخرى قبل ان تنتهي السهرة. سأحصل على ترشيح" الحزب الجمهوري لمواجهة اوباما في الانتخابات الرئاسية في السادس من نوفمبر".

وتفيد التقديرات التي بثتها شبكات التلفزة الاميركية مساء امس، ان كلا من رومني وريك سانتوروم فاز بثلاث ولايات، وان نيوت غينغريتش فاز بولاية واحدة فقط. أما الولايات الثلاث الاخرى، ومنها ولاية اوهايو.