• الأربعاء غرة رجب 1438هـ - 29 مارس 2017م
  03:05     الملك سلمان يقول إن الشعب السوري يتعرض للقتل ويدعو لحل سياسي برعاية الأمم المتحدة         03:07     اطلاق صواريخ على قنصلية بولندية في اوكرانيا         03:20     الرئيس المصري يؤكد أمام القمة العربية على أهمية التضامن لمواجهة تحديات المنطقة         03:29    الملك عبد الله: لا سلام في الشرق الأوسط دون حل الدولتين         03:47     الذهب يصعد مع الاستعداد لإطلاق مفاوضات الانفصال البريطاني     

واشنطن تصرفت وكأن موسكو قد هُزمت!

أميركا وروسيا.. ونهاية الحرب الباردة! جاك ماتلوك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 مارس 2014

جاك متلوك

السفير الأميركي لدى الاتحاد السوفييتي من 1987 إلى 1991

بعد ظهر أحد أيام شهر سبتمبر من عام 1987، جلس وزير الخارجية الأميركي جورج شولتز على طاولة اجتماع في مقابل وزير الخارجية السوفييتي إدوارد شيفرنادزة في قاعة اجتماعات بنيويورك، وكان كل منهما في المدينة لحضور اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة.

ومثلما اعتاد شولتز في بداية مثل هذا الاجتماعات، سلم شيفرنادزة قائمة بانتهاكات حقوق الإنسان في الاتحاد السوفييتي.

وكان وزير الخارجية السوفييتي السابق أندريه جروميكو دائماً ما يتسلم مثل هذه القوائم على مضض ثم يحاضر علينا حول التدخل الأميركي في الشؤون الداخلية للاتحاد السوفييتي.

ولكن في هذه المرة، نظر شيفرنادزة إلى عيني شولتز وقال له عبر مترجم: «جورج.. سأدرس هذه القائمة، وإذا وجدت أن معلوماتك صحيحة، فسأبذل قصارى جهدي كي أصحح المشكلة، ولكن أريدك أن تعلم شيئاً واحداً: أنني لا أفعل ذلك لأنك طلبته مني، ولكن لأن هذا ما يحتاج بلدي فعله». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا