• الجمعة 26 ذي القعدة 1438هـ - 18 أغسطس 2017م

العراق يمهل «إكسون موبيل» أياماً لتسوية صفقات النفط في كردستان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2012

بغداد (رويترز)- قال متحدث حكومي عراقي إن بلاده أمهلت إكسون موبيل أياماً قليلة لشرح موقفها بشأن اتفاقات نفطية مع منطقة كردستان العراق، والتي تعتبرها الحكومة المركزية غير قانونية.

وأعلنت حكومة منطقة كردستان العراق في نوفمبر توقيع عقود خاصة بست مناطق تنقيب مع إكسون، وهي أول شركة نفط كبرى تتعامل مع كردستان بشكل مباشر.

وقالت الحكومة المركزية في العراق إن الاتفاق ربما يضر بعقد «إكسون موبيل» الخاص بتطوير المرحلة الأولى من حقل غرب القرنة العملاق بجنوب العراق. ويقول مسؤولون إنهم ينتظرون رداً من الشركة الأميركية.

وقال فيصل عبدالله المتحدث باسم حسين الشهرستاني نائب رئيس الوزراء العراقي لشؤون الطاقة “جاءت «إكسون موبيل» إلى بغداد الشهر الماضي، وطلبت مزيداً من الوقت لتقديم رد بشأن الصفقات الكردية، وقررت الحكومة منحها مهلة نهائية”.

وأضاف “تنتظر الحكومة إجابات إكسون قبل أن تتخذ موقفاً نهائياً تجاه الشركة وعقودها مع كردستان، تنتهي المهلة خلال الأيام القليلة المقبلة”.

وقالت حكومة كردستان إن عقد المشاركة في الإنتاج مع إكسون وقع في 18 أكتوبر 2011.

وتريد الحكومة العراقية أن توضح إكسون ما إذا كانت ستمضي قدماً في تنفيذ العقود أو تجمدها أو تلغيها.