• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

استعرضت جهود الدولة للتصدي للإرهاب بمؤتمر دولي في أستانا

أمل القبيسي: الإمارات جزء من تحالف دولي لمكافحة التطرف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يونيو 2016

أستانا (وام)

أكدت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي أن الإرهاب يشكل تهديدا خطيرا للحضارة البشرية وتقدمها وقالت إنه يقع على عاتقنا جميعا مسؤولية أخلاقية تحتم علينا القيام بأقصى الجهود لكي نمحو هذا الإرهاب وجميع أشكاله من على خريطة العالم من أجل أن نتمكن من توفير مستقبل آمن ومشرق لأطفالنا ولأجيال المستقبل.

وأضافت معالي الدكتورة القبيسي في كلمة رئيسة ألقتها في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الدولي بعنوان« الأديان ضد الإرهاب» والذي بدأت أعماله في العاصمة الكازاخستانية أستانا أمس : نحن بحاجة إلى تحريك جهودنا المشتركة من أجل تحقيق تقدم ملموس وحقيقي في الحرب على الإرهاب ويجب على جيلنا هذا أن يتمتع بالبصيرة والقوة الابتكارية في حربه على الإرهاب بالطريقة نفسها التي تمكنا من خلالها من ابتكار طرق جديدة في مكافحة الأمراض واختراع تقنيات ثورية غيرت عالمنا، مؤكدة أن الوقت قد حان لكي نقوم بتطوير وتنفيذ استراتيجية شاملة متعددة الأبعاد، لمواجهة الإرهاب وأن ندعمها ونتوحد في جهودنا وإرادتنا بغض النظر عن الدين أو العرق الذي ننتمي إليه.

وضم وفد المجلس الوطني الاتحادي المشارك في فعاليات المؤتمر، عبدالعزيز عبدالله الزعابي النائب الثاني لرئيس المجلس، والدكتور سعيد عبدالله المطوع، وجمال محمد الحاي، وخلفان عبدالله بن يوخه، وعفراء راشد البسطي أعضاء المجلس وحمد راشد الحبسي القائم بالأعمال بالإنابة في سفارة دولة الإمارات في كازاخستان.

وافتتح فعاليات المؤتمر معالي قاسم جومارت توقايف رئيس مجلس الشيوخ الكازاخستاني برعاية فخامة نور سلطان نزارباييف رئيس جمهورية كازاخستان وبمشاركة سياسيين وبرلمانيين وزعماء أديان من مختلف دول العالم.

وقالت معالي رئيسة المجلس إنه لشرف عظيم لي أن أكون معكم اليوم للمشاركة في فعاليات هذا المؤتمر ذي الأهمية الكبيرة خاصة في هذا الوقت الحرج، وأود في هذا المقام أن أتقدم بالشكر الخاص لفخامة نور سلطان نزارباييف رئيس جمهورية كازاخستان، على رؤيته الملهمة المتمثلة في إقامة هذا المؤتمر البارز الذي يفتح المجال أمام العديد من ممثلي الأديان المختلفة والبرلمانيين من مختلف أنحاء العالم لكي يلتقوا ويتحاوروا مع بعضهم البعض بطريقة بناءة، والشكر موصول أيضا لأعضاء مجلس الشيوخ وأعضاء مجلس نواب جمهورية كازاخستان على كرم الضيافة وأيضا على استضافتنا في مدينة أستانا الرائعة، كما وأشكرهم على الجهود الكبيرة والاستثنائية التي بذلوها في سبيل تنظيم هذه المؤتمر البارز. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض