• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أجواء الإمارات وبوركينا فاسو مفتوحة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 مارس 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

وقع معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني وداودا تراوري وزير البنية التحتية والنقل في بوركينا فاسو، اتفاقية أجواء مفتوحة بين البلدين، بحضور سيف السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني.

وأكد معالي المهندس سلطان المنصوري أهمية توقيع اتفاقيات الأجواء المفتوحة مع دول العالم وذلك لتعزيز التجارة والسياحة والاستثمار مع دول غرب أفريقيا والعالم.

من جانبه، قال سيف السويدي: إن اتفاقيات الأجواء المفتوحة تدعم استراتيجية الطيران المدنى في دعم قطاع صناعة النقل الجوي وما له من تأثير إيجابي على تعزيز السياحة والتبادل الثقافي وتعزيز العلاقات التجارية ونمو الاقتصاد المحلي في كلا البلدين.

وتسمح الاتفاقية بتسهيل الحركة الجوية بين البلدين وزيادة عدد الرحلات بما يعطي الخدمات الجوية للركاب أو البضائع المرونة اللازمة، كما شملت الاتفاقية السماح بممارسة الحرية الخامسة من حقوق النقل الحر. كما اتفق الطرفان على السماح للعمليات الجوية غير المنتظمة، بما فيها الطائرات المستأجرة أو الخاصة، بدخول أجواء الدولة من دون قيود.

واتفقت الإمارات وبروكينا فاسو على أن تتم مناقشة سبل تعزيز التعاون في منظمة الطيران المدني الدولي المقبل باعتبارهما أعضاء في المنظمة لما للبلدين من ثقل ملحوظ ومهم في هذه المنظمة.

ومن جهتها، قالت ليلى علي بن حارب المهيري مساعد المدير العام للشؤون الاستراتيجية والدولية في الهيئة: إن دولة الإمارات تحتل المرتبة الثانية عالميا على صعيد توقيع اتفاقيات الأجواء المفتوحة، وبالرغم من الوضع السياسى الراهن في بعض أجزاء من العالم، إلا أن الإمارات تصارع هذه التحديات وتعتبر في أوج نشاطها لمواصلة التعاون الدولى في النقل الجوى مع دول العالم لتحقيق استراتيجيتها في فتح الأجواء.

ولفتت إلى أن دولة الإمارات لديها الآن اتفاقيات مع أكثر من 166 دولة، منها 87 دولة تم توقيع اتفاقيات الأجواء المفتوحة معها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا