• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«روس آتوم» تفتتح أول مفاعل من الجيل الثالث

«أتوم إكسبو 2016»: العالم على أعتاب مرحلة جديدة من تطوير البرامج النووية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يونيو 2016

بسام عبد السميع (موسكو)

أكد مشاركون في منتدى الطاقة العالمي «آتوم إكسبو 2016» في موسكو أمس، أن العالم يقف على أعتاب مرحلة جديدة من تطوير البرامج النووية، والتحديات والحلول، مشيرين إلى أن العقد المقبل سيشهد زيادة في بناء المفاعلات المولدة للكهرباء نتيجة التوجه العالمي للحد من انبعاثات الكربون وتلبية احتياجات الكهرباء من المصادر المتجددة.

وفي هذا الاتجاه، تدشن الشركة الوطنية للطاقة النووية الروسية «روس آتوم» اليوم أول مفاعل في العالم من الجيل الثالث لإنتاج الكهرباء من الطاقة النووية «بافرونج»، فيما تعتزم الشركة بناء أول مركز موحد للأبحاث النووية في بوليفيا، ليتضمن كل البيانات المتعلقة بالقطاع النووي والمفاعلات الموجودة في روسيا، التي تملك أكبر عدد من مفاعلات الأبحاث النووية في العالم، بحسب سيرجي كيرينكا الرئيس التنفيذي في شركة «روس آتوم».

وقال كيرينكا أمس، على هامش فعاليات اليوم الثاني لمنتدى «آتوم إكسبو 2016» في موسكو، إنه سيبدأ اليوم الأربعاء تشغيل أول مفاعل في العالم من الجيل الثالث لتوليد الطاقة الكهربائية من الطاقة النووية، مشيراً إلى أن ذلك الحدث يتزامن مع الاحتفال بمرور 70 عاماً على البحوث النووية في روسيا.

وأشار إلى أن «روس آتوم» تعمل حالياً على بناء 8 مفاعلات جديدة لإنتاج الكهرباء، إضافة إلى قيامها بإنشاء وصيانة المفاعلات في 13 دولة، مشيراً إلى أنه يتم دراسة كل دولة على حدة لتوفير الخيار النووي السلمي الأنسب لها، مشدداً على ضرورة التعامل مع المخلفات النووية مع التفكير في إنشاء المفاعل.

وأشار إلى أهمية الكوادر البشرية العاملة في القطاع النووي وضرورة تأهيلهم وفقاً لأحدث التقنيات والتطورات العلمية، موضحاً أن تأهيل العنصر البشري للعمل في القطاع النووي يحتاج إلى 8 سنوات، مشيراً إلى أن روسيا توفر الدراسة لطلاب 28 دولة يدرسون ويعملون في المعاهد والمفاعلات النووية الروسية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا