• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

بلدية دبي تتسلم سلاحف مهددة بالانقراض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2012

دبي (وام) - تسلم قسم البيئة البحرية والحياة الفطرية ببلدية دبي 24 سلحفاة بحرية من نوع “منقار الصقر”، وسلحفاة بحرية خضراء واحدة، من قيادة مجموعة حرس السواحل “السرب الرابع”، حيث قام القسم بتدوين القياسات والملاحظات اللازمة عليها، تمهيداً لتسليمها إلى مركز تأهيل السلاحف البحرية بفندق برج العرب ومن ثم إطلاقها إلى البحر.

ووجدت هذه السلاحف معزولة على شواطئ جميرا وتكسو دروعها الطفيليات والطحالب، حيث إنه وعلى الرغم من حيوية بعضها، إلا أن معظمها بدت عليه آثار الإنهاك الناجم عن الجفاف.

ومن المعروف أن السلاحف البحرية الخضراء مهددة بالانقراض بموجب الاتحاد العالمي لصون الطبيعة واتفاقية “السايتس”، وهي بخلاف الأنواع الأخرى تقتات بشكل أساسي على الأعشاب وتقضي معظم فترة البلوغ في المياه الضحلة ومناطق الشعب المرجانية.

وتعد سلاحف “منقار الصقر” مهددة بالانقراض من الدرجة الأولى، حسب الاتحاد الدولي لصون الطبيعة واتفاقية “السايتس”، بعد أن تقلصت أعدادها عالمياً بسبب دروعها التي تستخدم لأغراض التزيين والاعتقادات الدوائية، وهي تقتات على المواد الحيوانية والنباتية معاً، وتعتمد بشكل رئيسي على الإسفنج.

وعلى الرغم من الحماية التي يتمتع بها هذان النوعان من السلاحف من الاستغلال في معظم دول العالم، إلا أنهما ما زالا مهددين بسبب الممارسات البشرية، حيث يتعرض بيضهما للسرقة، فضلاً عن أن العديد منهما يموت في شباك الصيد، بالإضافة إلى تدمير بيئاتها ومواقع وضع البيض في المناطق الساحلية والشاطئية. ومن المهم أن تعيش هذه الحيوانات البحرية جنباً إلى جنب مع الإنسان بسبب دورها كمؤشر ايكولوجي لصحة وسلامة البيئة البحرية.

ودعت بلدية دبي الجمهور في حال العثور على أية سلحفاة أو كائن بحري، المبادرة بالاتصال بقسم البيئة البحرية والحياة الفطرية أو مركز الاتصال الخاص بالبلدية، ليتم اتخاذ التدابير اللازمة حيال إنقاذها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا