• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«عيناوية» ترتدي ثوب «الجوارح» في انتخابات اتحاد اليد

أمينة المعمري: برنامجي يتضمن 3 محاور وأنشد تصحيح المسار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يونيو 2016

رضا سليم (دبي)

أكدت أمينة المعمري مرشحة المقعد النسائي في انتخابات اتحاد اليد للدورة الجديدة 2016-2020، والتي ستجرى يوم 20 يونيو المقبل، أنها المرة الأولى التي تدخل فيها الاتحادات الرياضية من بوابة نادي الشباب، وقالت: «لدي رغبة في خوض التجربة من أجل خدمة اللعبة، بعدما شجعتني إدارة النادي، ولدي طموحات كبيرة خاصة أنني مسؤولة النشاط النسائي في قلعة الجوارح».

وأضافت: «لدي فكر أريد أن أقدمه لكرة اليد عبر بوابة الاتحاد في الدورة الجديدة، وبرنامجي يتركز على 3 محاور، الأول هو التركيز على القاعدة واللاعبات الصغار، وضرورة زيارة الأندية من أجل تأسيس قاعدة للنشاط بداية من المرحلة الصغيرة، والاتجاه الثاني في اتجاه الناشئات، وبعده التركيز على المنتخب، والذي يحتاج من الجميع إلى تكثيف تجهيزاته من أجل أن تكون صورة رائعة تحمل اسم الإمارات.

ونوهت إلى أن هناك 10 لاعبات من نادي الشباب في صفوف المنتخب، ومدربة النادي باتت مساعدة لمدربته وهو تأكيد على ما يقدمه النادي لخدمة المنتخب، وننتظر من جميع الأندية الكبيرة أن تدخل النشاط النسائي، والحقيقة أننا قمنا بتأسيس فريق للبنات الصغار، لكننا لم نستطع تسجيله في الاتحاد نظراً لغياب المسابقات.

وكشفت المعمري عن بدايتها في دخول المجال الرياضي، وقالت: أنا عيناوية، وشاهدت موقفاً أمامي من لاعبين صغار يدخنون وعندما سألتهم عما يفعلونه قالوا: «نحن عيال النادي»، ومن هنا دخلت المجال من أجل الخدمة المجتمعية ومكافحة الظواهر السلبية في المجتمع الرياضي، والحقيقة أن أسرتي اقتنعت بالدور الذي أقوم به، والآن أصبحت مسؤولة النشاط النسائي ومسؤولة لجنة الخدمة المجتمعية، إضافة إلى وحدة الشؤون التعليمية في النادي، ولعل وجودي في المناصب الثلاثة تأكيد على أهمية ربط البيت والمدرسة والنادي وأيضاً الخدمة المجتمعية، وحصلنا على جائزة المؤسسة المجتمعية في حفل جائزة التفوق الرياضي في مجلس دبي.

وتطرقت المعمري إلى أهم مشاكل اللعبة، وهي التمويل، وقالت: علينا ألا ننتظر الدعم الحكومي، وفي الدول المتقدمة يتعاملون مع الرياضة على أنها صناعة وتجارة، ولابد أن نبحث عن شركات لتمويل النشاط في الاتحاد، حتى يستطيع المنتخب أن يتحرك في كل البطولات والمعسكرات ويسافر للعب مباريات ودية مع منتخبات كبيرة دون أن نضع الدعم عقبة أمامنا، لأن المنتخب هو هدفنا الأول وضرورة أن تكون له بصمة في كل المحافل الخارجية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا