• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«ميركاتو الصيف» يتحدى اليورو وكوبا أميركا

«إبرا» يجهز لمفاجأة «مالمو».. و«البارسا» يبحث عن بديل ألفيش

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يونيو 2016

محمد حامد (دبي)

بعد أن انتهى الموسم الكروي في أوروبا سواء على مستوى المنافسات المحلية أو القارية، تكثف الأندية تحركاتها لحسم بعض الصفقات قبل بداية منافسات يورو 2016 وكوبا أميركا. وعلى الرغم من ضيق الوقت إلا أن هذه المساعي لن تتوقف تحسباً لتألق لاعب أو غياب نجم آخر خلال منافسات البطولتين القاريتين الأهم في عالم كرة القدم، وعلى رأس الأسماء التي يتم تداولها في ميركاتو الصيف النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الذي قد يتحرك بصورة مفاجئة صوب فريق صغير يرتبط به منذ بدايات ممارسته لكرة القدم، كما أن البرازيلي داني ألفيش يقترب بشدة من اليوفي.

الصفقة الأكثر تأثيراً على أكثر من فريق هي انتقال داني ألفيش إلى اليوفي «مجاناً» هو تحرك أقرب إلى المفاجأة من النجم البرازيلي الذي حقق مجداً كبيراً فيما مضى من مسيرته الكروية، فقد أصبح أكثر لاعب برازيلي في التاريخ يتوج بالألقاب والبطولات، والتي يبلغ عددها حتى الآن 30 بطولة، أي أكثر من الأسطورة بيليه بلقب واحد.

والمفاجأة أن ألفيش لديه عام قادم في عقده مع البارسا ولكنه يريد الرحيل لخوض هذا التحدي الجديد في دوري الطليان، وتحديداً في صفوف النادي الذي يسيطر على المشهد الكروي في إيطاليا، ويسعى للفوز بدوري الأبطال، وقد أكد جيوزيبي موراتا مدير اليوفي أن المفاوضات مع ألفيش تسير بصورة إيجابية إلى حد كبير، مؤكداً اقترابه من ارتداء قميص «السيدة العجوز، معترفاً في الوقت ذاته بصعوبة حسم صفقة خافير ماسكيرانو نجم الفريق الكتالوني.

وفي حال تمت صفقة ألفيش بنجاح فإن برشلونة من ناحيته قام بتجهيز قائمة البدائل وفقاً لما جاء عبر غلاف صحيفة «سبورت» الكتالونية، وعلى رأسهم هيكتور بيليرين لاعب أرسنال الحالي، والذي تخرج من أكاديمية لاماسيا، ولكنه لم يحصل على فرصة الظهور مع الفريق الأول للبارسا، ويبدو المشهد الآن أقرب ما يكون إلى قصة «عودة الابن الضال» ويقوم بالبطولة هذه المرة برشلونة الذي يريد استعادة اللاعب، وأرسنال الذي يرفض هذه المحاولات، واللاعب الذي يترقب الموقف.

وهناك أطراف أخرى تتداخل في صفقة المدافع الأيمن الذي يسعى البارسا للتعاقد معه بديلاً لألفيش، وعلى رأس هذه الأطراف البرتغالي جواو كانسيلو لاعب فالنسيا الذي يبلغ 22 عاماً، وماريانو المدافع الأيمن لفريق إشبيلية وهو برازيلي يبلغ 29 عاماً، ووفقاً لما أكدته صحيفة سبورت المقربة من البارسا فإن بيليرين أو كانسيلو أو مارياتو سيكون هو المدافع الأيمن للبارسا الموسم المقبل.

أما أكثر الصفقات إثارة للجدل، وقد تنتهي بمفاجأة مدوية، فهي صفقة انتقال النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش لصفوف مان يونايتد، فقد رحل إبرا عن باريس سان جيرمان بعد أن حقق لنفسه وللنادي الفرنسي مجداً كبيراً، وأصبح الهداف التاريخي للنادي، وحصل معه على جميع البطولات المحلية، وتردد بقوة أن خطوته المقبلة سوف تكون صوب مان يونايتد لكي يستعيد العلاقة مع المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، وهما معاً يشكلان ثنائياً يملك قوة الشخصية والجاذبية الإعلامية.

وعلى الرغم من أن الانتقال إلى اليونايتد يجعل إبرا مرشحاً لتحقيق مجد جديد، بعد أن حصل على الدوري في هولندا وإيطاليا وفرنسا أكثر من مرة، ولقب الهداف في هذه الدوريات أكثر من مرة، إلا أن تصرفات إبرا يعتريها شيء من الجنون في بعض الأحيان، فقد يفجر أكبر مفاجآت ميركاتو الصيف ويعود إلى صفوف فريق مالمو السويدي الذي بدأ معه مسيرته الكروية، وذلك وفقاً لما أشارت إليه صحيفة «الميرور» اللندنية.

من ناحيتها كشفت الصحف المدريدية أن وصيف أوروبا أتلتيكو مدريد لن يتوقف عن دعم صفوفه في المرحلة المقبلة، وفي الوقت الذي تعثرت المساعي للتعاقد مع جونزالو هيجواين، وإدينسون كافاني، واستعادة دييجو كوستا، فإن البدائل المطروحة والتي تبدو أكثر واقعية الآن تتمثل في نجمين فرنسيين، هما إلكسندر لاكازيت مهاجم فريق ليون، والذي سجل 21 هدفاً في 33 مباراة في الدوري الفرنسي، وكيفين جاميرو الذي يتألق مع إشبيلية، وأحرز 29 هدفاً في مختلف البطولات مع الفريق الأندلسي الموسم المنتهي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا