• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«الفرسان».. «أبطال الدوري»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يونيو 2016

معتز الشامي (دبي)

هو بحق موسم استثنائي، رسم خلاله النادي الأهلي ملحمة بكل معنى الكلمة، بعدما نجح في حصد لقب الدوري، ضارباً الأرقام القياسية التي سبق وسجلت باسمه جامعاً أكبر قدر من النقاط خلال الموسم، برصيد 66 نقطة، وهو رقم غير مسبوق. وكان الأهلي قد سجل رقماً قياسياً في حصد الدوري في الموسم قبل الماضي، عندما جمع 64 نقطة.

استحق الأهلي لقب الدوري عن جدارة، بعد مشوار صعب، واجه خلاله منافسة قوية من أعتى فرق دورينا، وعلى رأسها العين صاحب لقب الدوري الماضي، والأكثر تتويجا باللقب، وأثبت أنه فريق يمتلك النفس الطويل في المنافسة على الألقاب، وخاصة البطولة الأم.

فقد بدأ الأهلي الموسم بإنجاز غير مسبوق عندما وصل إلى دور الـ 8 لدوري أبطال آسيا، وظن الكثيرون أن الأحمر لن يذهب لأبعد من ذلك في ظل انطلاق الموسم المحلي، ولكنه أثبت أنه فريق من طينة الكبار، ليعيد رسم تاريخ جديد في مسيرته في المحفل القاري، ويواصل الزحف حتى الدور النهائي ويخسر بهدف في لقاء العودة أمام جوانزو الصيني.

ويبدو أن الجمع بين إنجازي وصافة دوري الأبطال والتألق القاري، إضافة إلى حسم لقب الدوري، كان سبباً في نيل الأهلي لقب أفضل فريق هذا الموسم، بعدما أمتع وأقنع على مدار العام.

وتوج الأهلي بلقب الدوري 7 مرات، منها 3 مرات في عصر الاحتراف، حيث استطاع الأحمر أن يقدم نفسه كمنافس دائم على الألقاب والبطولات،

فيما قدم هذا الموسم وجهاً أكثر إشراقاً، فيما يتعلق بالقدرة على استغلال لاعبيه على الوجه الأمثل، كما نجحت الإدارة في توفير صفقات مميزة من اللاعبين الأجانب المحترفين. ولعب كل من البرازيلي ريبيرو ومواطنيه ليما وسياو دوراً كبيراً في مسيرة الأحمر للموسم الجاري، إضافة للكوري كيونج، أحد أبرز اللاعبين الآسيويين المحترفين في دورينا.

كما تميز في صفوف الأهلي ، هدافه أحمد خليل الذي نجح في نيل لقب أفضل لاعب في آسيا، للمرة الثانية في مسيرته، وكانت الأولى عندما توج بلقب أفضل لاعب شاب في آسيا العام 2008.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا