• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

اتهم صبياً توفي متأثراً بإصابة العام الماضي بالانتماء لمنظمات إرهابية

أردوغان: لن نقبل بمزيد من الضحايا في شوارع تركيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 مارس 2014

إسطنبول (وكالات) - أعلن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أمس، أن حزبه لن يقبل بمزيد من التوتر ولا الضحايا بعد أيام على الصدامات العنيفة عبر البلاد التي سقط خلالها قتيلان. وقال أردوغان في خطاب في محافظة كوجالي قرب إسطنبول «لن نسمح بمزيد من التوتر والضحايا .. لن نسمح أبدا بأن يتحول الشارع إلى ساحة معركة».

وأضاف رئيس الوزراء الإسلامي المحافظ «لا نريد أن يدفع أحدٌ بشبابنا للنزول إلى الشارع بزجاجات حارقة وحجارة وسكاكين». واندلعت مواجهات في تركيا بعد وفاة بركين الفان الفتى البالغ الـ 15 من العمر الثلاثاء الماضي متأثرا بجروح أُصيب بها من قبل الشرطة أثناء تظاهرات مناهضة للحكومة في يونيو الماضي.

وأصبحت قصة بركين الفان الذي أصيب في الرأس نتيجة إلقاء الشرطة قنبلة مسيلة للدموع ودخل في غيبوبة لمدة 269 يوما، رمزا للأسلوب الذي تعتمده قوات الأمن لقمع التظاهرات المناهضة لأردوغان.

وتوفي شرطي في الثلاثين من العمر الأربعاء الماضي، جراء أزمة قلبية في تونجلي (شرق) وقتل شاب في الـ 22 بالرصاص في اسطنبول في التظاهرات الأخيرة التي تؤجج التوتر في البلاد قبل أسبوعين من الانتخابات البلدية.

وأعلن أردوغان أمس الأول أن الفتى الفان كان «عنصرا تخريبيا يعمل لحساب تنظيم إرهابي»، متهما المعارضة بمحاولة خلق أجواء من الفوضى قبل الانتخابات البلدية في 30 مارس.

كما دعا اردوغان أحزاب المعارضة والإعلام وأصحاب المؤسسات إلى الامتناع عن أي خطاب استفزازي. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا