• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

ابتكرت برنامج احتضان الأفكار المبتكرة

فرح القيسية تؤسس منبراً للمتلعثمين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أبريل 2017

هناء الحمادي (أبوظبي)

بدأ مشوار فرح القيسية، التي تخرجت في جامعة زايد أبوظبي عام 2011، بمبادرة اجتماعية أطلقتها عام 2013 من خلال «تلعثم الإمارات»، وهي منصة لدعم من يعانون التلعثم (التأتأة)، توفر لهم الفرصة لكي يلتقوا، ويتحاوروا ويطلعوا على تجارب بعضهم، مع رفع التوعية في المجتمع بمثل هذه الحالات. وبعد مرور عامين في ريادة الأعمال الاجتماعية، تمت دعوتها للتحدث عن مبادرتها في فعاليات عدة من بينها هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي.

وحول مبادرتها، تقول القيسية «التلعثم عبارة عن صعوبة في نطق بعض الحروف أو الكلمات، وله تأثير سلبي كبير على نفسية الفرد»، موضحة أن مبادرتها تهدف إلى مساعدة المتلعثمين على تقبل مشكلتهم بدلاً من الخجل منها.

وعن انطلاق المبادرة، تذكر «بما أنني أعاني التلعثم، فقد أردت أن يكون هناك شيء للمتلعثمين، حيث يستطيعون أن يستفيدوا من تجارب بعضهم. وأن يكون بعضهم مصدر إلهام للمتلعثمين الأصغر سناً كي لا تتكون عندهم مشاعر سلبية»، مشيرة إلى أنه في البداية كان الإقبال ضعيفاً، وهناك بعض التحفظات حول تسليط الضوء على الأمراض أو التحديات في المجتمع إلا أن الإقبال زاد مؤخراً حيث يوجد الآن أكثر من 350 شخصاً في قاعدة بيانات المبادرة. وتضيف «الجميع تفاعل وتحدث عن تجاربه وكيف تحدى أفراد المجتمع بإنجازاته وقدراته وتميزه في العمل، ولم تمنعهم نظرات الآخرين من متابعة السير نحو النجاح في كل سبل الحياة».

وعن الأهداف التي تسعى لتحقيقها من خلال هذه المبادرة، تقول إنها تريدها أن تكون منصة محلية وعالمية للمتلعثمين وعائلاتهم، ليستفيدوا ويلهموا بعضهم البعض بعيداً عن أجواء العلاجات، موضحة أن رسالتها هي تقبل المتلعثم والمجتمع للتلعثم كجزء من الحياة، والتمكن من التعامل معه بسلاسة وإيجابية. وكذلك تمكين أفراد المجتمع الآخرين لتقبل اختلافاتهم والتكلم عنها بأريحية.

وانتقلت القيسية لانطلاقتها الثانية في مجال التكنولوجيا، من خلال تطبيق «DiscoverAE»، وهو تطبيق للهواتف الذكية يهدف لوضع معالم المدينة المميزة على الخريطة. وقد حظي التطبيق بدعم هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة وصندوق خليفة لتطوير المشاريع من خلال برنامج «احتضان الأفكار المبتكرة». ويشار إلى أن تطبيق DiscoverAE قيد التطوير حالياً وسيتم طرحه قريباً في متاجر التطبيقات.

وبالإضافة إلى وظيفتها في إحدى شركات الاستثمار في أبوظبي، تعمل القيسية مستشارة لعديد من البرامج ومنها «e7 بنات الإمارات»، وهو برنامج يشجع بنات الإمارات على تنمية المبادرات لكي ينفعن مجتمعاتهن، و«Flat6Labs»، وهو برنامج احتضان الأفكار المبتكرة في أبوظبي، فضلا عن أنها سفيرة الدولة في «WeAreTheFuture»، وهي منظمة عالمية لريادة الأعمال الشبابية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا