• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تهدف إلى تعزيز أعمال القطاع الخاص بالإمارة

الفعاليات الترويجية لأسبوع التجارة العالمي تنطلق في الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 مارس 2014

الشارقة (الاتحاد) - انطلقت أمس الفعاليات التسويقية والفعاليات التراثية والترفيهية الخاصة بأسبوع التجارة العالمي التي تستمر حتى 29 من الشهر الجاري، بتنظيم غرفة تجارة وصناعة الشارقة، تزامناً مع احتفالية الشارقة باختيارها العاصمة الثقافية الإسلامية لعام 2014.

ويهدف أسبوع التجارة العالمي إلى تعزيز مكانة الشارقة على خريطة التجارة والاستثمار العالمية، والسعي من خلالها في المساهمة في إطار متوازن مع الجهود التي تبذلها الدولة في تنمية وتطوير علاقاتها مع الدول الشقيقة والصديقة، واستحداث قنوات وبرامج مبتكرة ومشجعة تعمل على تحقيق الأهداف التي تسعى لها الإمارات وقيادتها الرشيدة.

كما تهدف الفعالية بشكل خاص إلى تعزيز أعمال وأنشطة القطاع الخاص بالإمارة من الأعضاء المنتسبين إلى الغرفة.

وكذلك تنشيط قطاع تجارة التجزئة، من خلال إيجاد فعالية تعمل على زيادة حركة المبيعات في المراكز التجارية الكبرى في الإمارة، بتخصيص جوائز كبرى لمرتادي مراكز التسوق من خلال حصولهم على قسائم مشتريات تخولهم الدخول في عمليات سحب، إلى قسيمة سحب على كل عملية شراء من المراكز المختارة بقيمة 200 درهم أو أكثر.

وقامت الغرفة بالتنسيق مع إدارة المراكز التجارية المشاركة في الحملة بتوزيع أدوات الزينة الخاصة بالفعالية على المتاجر والمحال كافة، مثل المعلقات واللوحات الترويجية والإعلانية للحملة لتعريف المتسوقين بالفعالية للاستفادة من الحملات الترويجية، وتخصيص أماكن يحق للمتسوقين الحصول على قسائم المشتريات، مع وضع نموذج للجوائز التي ستقدم للفائزين في نهاية الفعالية في أماكن تحقق التعريف بنوعية الجوائز المقدمة بشكل جاذب ومثير للانتباه من جميع مرتادي المراكز.

كما قامت الغرفة بالتعاون مع المراكز، بإعداد الحملة الترويجية والإعلانية، داخل المراكز والمناطق المحيطة بها، إيماناً بأهمية الإسهام في تفعيل الدور التسويقي لهذه الفعالية لتحقيق الأهداف التي تصبو إليها الغرفة من دعم القطاع الخاص المحلي، والتفاعل مع الأجواء السائدة بالإمارة احتفاء باختيارها عاصمة الثقافة الإسلامية.

وقال عبد الحميد بوخشم، مدير أول لدى «الشارقة سيتي سنتر»: «يشكل الاحتفال بأسبوع التجارة العالمي دلالة واضحة على الدعم الكبير الذي توليه حكومة الإمارات للمساهمين الرئيسيين في دفع عجلة نمو الاقتصاد المحلي، وإننا نقدر ذلك كثيراً. وستمكن هذه المبادرة محال التجزئة في المركز من تعزيز مبيعاتها وأعمالها، وسيسهم ذلك في أداء المركز بشكل عام». وأضاف: «يمكن للمتسوقين مشاركتنا هذه الأجواء الاحتفالية، حيث سيتمكن الزوار عند إنفاق 200 درهم في أي من متاجر الشارقة سيتي سنتر في الفترة بين 19 إلى 28 مارس من الدخول في سحب للفوز بسيارة جديدة».

من جانبه، قال مسؤول في مركز صحاري الشارقة: «تأتي هذه الحملة خلال شهر مارس وهي الفترة الهادئة نسبياً كونها تلي مهرجان الربيع السنوي، ما سيسهم إيجاباً في ازدياد حركة الزوار إلي المركز، سواء كانوا مقيمين أو سياحاً، وهو الأمر الذي سينعكس إيجاباً على المحال، حيث ستشهد ارتفاعاً في المبيعات ونسبة الزوار، على حد سواء».

يذكر أن الفعالية التراثية والترفيهية أسندتها الغرفة خلال أسبوع التجارة العالمي إلى مجموعة من الشباب المواطنين من أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة، انطلاقاً من حرصها على تشجيعهم على مزاولة هذا العمل وإعطائهم الفرص للابتكار والإبداع، وما يحققه ذلك من أهداف اقتصادية واجتماعية تعزز من مسيرة التنمية المستدامة، وتلبي الغايات التي تطلع القيادة الرشيدة إلى تحقيقها من خلال دعم الشباب المواطنين ومجتمع الأعمال المحلي، وترسيخ المناهج المشتركة المجتمعية التي تعمل الغرفة على الالتزام بها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا