• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

4 قتلى بانفجار في بلدة جنوب شرق تركيا

أردوغان يتهم روسيا بتزويد «الكردستاني» بالسلاح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 31 مايو 2016

أنقرة (وكالات)

كشف مسؤولون في الحكومة التركية، أن الرئيس رجب طيب أردوغان اتهم روسيا بإرسال أسلحة وصواريخ مضادة للطائرات إلى مقاتلي حزب العمال الكردستاني الذي تعتبره أنقرة منظمة «إرهابية»، وذلك بعد أيام من تقارير إعلامية محلية تحدثت عن الأمر نفسه. جاء ذلك، قبل ساعات من إعلان نائب رئيس الوزراء نعمان كورتولموش أنه لا يرى في العلاقات مع روسيا قضايا «لا يمكن حلها»، وأن البلدين لا يمكنهما التخلي عن بعض، مشيراً إلى أن بلاده لم تكن على علم بهوية الطائرة الروسية عندما أسقطتها المقاتلات التركية في نوفمبر الماضي.

وذكرت صحيفة «ستار» المؤيدة للحكومة، أن أردوغان اتهم موسكو في كلمة للصحفيين على متن طائرته بعد زيارة لإقليم ديار بكر جنوب شرق البلاد أمس الأول، بنقل أسلحة إلى حزب العمال الكردستاني عن طريق العراق وسوريا. ونسبت الصحيفة إلى أردوغان قوله «في هذه اللحظة يستخدم الإرهابيون مدافع وصواريخ مضادة للطائرات أرسلتها روسيا. المنظمة الانفصالية الإرهابية لديها هذه الأسلحة». وأكد مسؤولان في الحكومة التركية تصريحات أردوغان. ورغم أن أردوغان سبق أن انتقد روسيا بسبب دعمها للمقاتلين الأكراد في سوريا، لكن التصريحات الأخيرة تبدو وكأنها المرة الأولى التي يتهم فيها موسكو بتقديم أسلحة لحزب العمال الكردستاني الذي تصنفه تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي منظمة إرهابية.

إلى ذلك، أكدت مصادر أمنية أن 4 مدنيين لقوا حتفهم وأصيب 19 آخرون بانفجار عبوة بدائية لدى مرور سيارة مدرعة تابعة للشرطة في بلدة سيلوبي في إقليم شرناق قرب الحدود مع العراق جنوب شرق تركيا ذي الأغلبية الكردية. وأفادت مسائل الإعلام أن من بين الجرحى 5 رجال شرطة، محملة المسؤولية لحزب العمال الكردستاني.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا